منصور التميمي : تمرير اتفاقية الملاحة البحرية في خور عبد الله اهانة لشعب وتاريخ العراق

بغداد ( إيبا )..حذر نائب رئيس لجنة الاقاليم والمحافظات منصور التميمي مجلس النواب من تمرير اتفاقية الملاحة البحرية في ميناء خور عبد الله .

 وقال التميمي في بيان صحفي   اليوم الثلاثاء ” أن العراق “يقع تحت طائلة البند السابع وقانون مجلس الامن رقم 833 الذي فرض على العراق أبان حرب 1990 فيه العديد من الخروقات، وهو قانون ضعيف ولولا التشرذم السياسي والتشظي وعدم وجود اتفاق بين الكتل السياسية لكان من السهل الطعن فيه لدى الامم المتحدة والغاؤه”.

واضاف ان تمرير اتفاقية الملاحة البحرية في ميناء خور عبد الله يعد اهانة الى الشعب العراقي والى تاريخ العراق والى سيادة العراق وذلك لكونها تجعل الجانب العراقي ضعيف

وتابع التميمي ان ان هذه الاتفاقية تعطي شرعية للجانب الكويتي لادارة قناة خور عبدالله ، لأن العراق لا يزال تحت طائلة البند السابع من ميثاق الامم المتحدة ، ما يعني ان اقرار هذه الاتفاقية سيعطي شرعية للكويت لإدارة هذه القناة والتي هي عراقية بالاساس .

ومن ضمن ما تتيحه الاتفاقية، رفع علم الكويت على السفن التي تدخل قناة خور عبدالله من دون ان يكون له تبعات قانونية، على عكس العراق بسبب طائلة البند الاممي السابع.

 ووفق الاتفاقية ، فإن البواخر المارة عبر هذه القناة تنزل اعلامها في الجانبين العراقي والكويتي ولن ترفع أي علم، ولكن اذا رفعت سفينة ما، علم الكويت عند دخولها الجانب الكويتي، فلا يترتب على ذلك اية تبعات قانونية في حين، لو جرى العكس فإن العراق سيتحمل تلك التبعات لكونه لا يزال تحت البند السابع. (النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد