مفتى مصر السابق .. معارضو الانقلاب خوارج ومن قتلهم فهو مؤمن

كشف مقطع فيديو مسرب للقاء مفتي مصر السابق علي جمعة مع قيادات عسكرية في الجيش المصري بينهم وزير الدفاع عبدالفتاح السيسي، يتحدث فيها عن الأوضاع في مصر بعد الانقلاب العسكري وموقفه من معارضي الانقلاب.

وخلال اللقاء يخاطب علي جمعة الحضور بقوله : ‘اضرب في المليان.. طوبى لمن قتلهم .. ناس نتنة سيئوا الرائحة .. يجب أن نطهر مصر من هؤلاء الأوباش أنهم لا يستحقون مصريتنا’. ضمن ألفاظ بذيئة وأوصاف سيئة يصف بها رافضي الانقلاب العسكري المدافعين عن شرعية الرئيس محمد مرسي.

وأعتبر علي جمعة ـ خلال هذا اللقاء ـ معارضي الانقلاب بأنهم خوارج ومن قتلهم فهو مؤمن وأمر قادة الجيش بضربهم في المليان دون تسامح.

بل وصف علي جمعة مساجد المسلمين ومن ضمنهم مسجد ‘رابعة العدوية’ التي حرقها وحاصرها قوات الجيش بأنها كمسجد ضرار الذي حرقه الرسول صلى الله عليه وسلم .. وذلك ضمن خطاب تحريضي غير مسبوق.

ودعا مراقبون الجيش المصري الى التحقيق في تسريب هذا الفيديو، وضرورة حماية علي جمعة من الاغتيال.

وحمل مراقبون مسؤولية دم جمعة برقبة السيسي .

[media url=”http://www.youtube.com/watch?v=7aAFuhCQvLc&feature=player_detailpage” width=”600″ height=”400″]

تعليق 1
  1. Waleed Abou Elnaga يقول

    الشاويش علي جمعة

اترك رد