مصر.. المصل واللقاح تكشف حجم الأعراض الجانبية على الشخص المتلقي تطعيم كورونا

المستقلة/-أحمد عبدالله/ قال الدكتور مصطفى محمدي، مدير عام التطعيمات بالمصل واللقاح، إن لقاح كورونا يساعد على تحفيز الجهاز المناعي؛ عبر تكوين أجسام مضادة لمواجهة العدوى الفعلية إن حدثت، منوها بأن اللقاح يحمي المتلقي من الدخول في مضاعفات الإصابة بكورونا.

وأضاف “محمدي”، أثناء استضافته ببرنامج “صباح الورد” المذاع عبر فضائية “تن”، أن الوضع عالميا تفيد باحتمالية كبيرة لانتشار فيروس كورونا إن لم يتم الحصول على اللقاح؛ مؤكدا ضرورة الحصول على اللقاح لأنها ليست رفاهية.

وأشار مدير عام التطعيمات بالمصل واللقاح، إلى أن التحرر من الإجراءات الاحترازية بعد الحصول على جرعتي اللقاح يشكل خطرا كبيرا، لأن الإجراءات الاحترازية تعد الدرع الواقية الوحيدة لتجنب الإصابة، منوها بأن الدراسات لم تثبت بعد هل اللقاح يمنع العدوى أم يمنع المرض، وهذا الأمر يلزم جميع المواطنين بالإجراءات الوقائية.

وتابع أنه ليس بالضرورة أن كل من يحصل على اللقاح يشعر بأعراض جانبية، ولكن في حالة حدوثها تكون خلال أول 3 أيام بعد التطعيم، وتستمر من 24 إلى 48 ساعة.

وأوضح أنه عند الحصول على لقاح كورونا تظهر أعراض الفيروس فيما بعد على المتلقي؛ لكنها تكون طفيفة ولا تخرج عن الإطار الطبيعي.

التعليقات مغلقة.