مصدر : علاوي الاقرب لرئاسة الحكومة الجديدة

(المستقلة).. كشف مصدر مطلع عن تصاعد حظوظ وزير الاتصالات السابق محمد توفيق علاوي ليكون الاقرب الى تشكيل الحكومة الجديدة خلفا لحكومة المستقيل عادل عبد المهدي.

وقال المصدر لـ(المستقلة) ان علاوي اصبح الاقرب لتشكيل الحكومة بعد توافق اغلب اعضاء تحالف الفتح على اسمه اضافة الى مقبوليته من الكتل السياسية الاخرى.

وكانت مصادر قد اكدت ان كتلة الفتح رشحت بعد اجتماعها الاخير ليلة امس ثلاثة شخصيات مستقلة لتولي احدهما رئاسة مجلس الوزراء وهم اضافة الى محمد توفيق علاوي، الفريق الركن عبد الغني الاسدي والفريق الركن توفيق الياسري.

واشار المصدر الى ان علاوي يحظى بمقبولية من المرجعية الدينية في النجف الاشرف.

يذكر ان علاوي اصدر بيانا بعد الاعلان عن ترشيحه الى رئاسة الحكومة الجديدة  اكد فيه انه لا يمكن ان يقبل بالمنصب الا بموافقة المتظاهرين في ساحات الاعتصام ، وقال علاوي “لست مستعداً لتسنم هذا المنصب ما لم احض بموافقة المتظاهرين واني سواء تسنمت اي منصب او لم يحصل ذلك، فهدفي خدمة البلد من اي موقع”.

واعرب عن امله “أن يتم اختيار احد هذه الشخصيات الثلاث بالتنسيق مع المواطنين المتمثلين بالمتظاهرين السلميين”.

يذكر ان علاوي سبق وان تولى منصب وزير الاتصالات في حكومة نوري المالكي .

التعليقات مغلقة.