مصدر: الوقف السني يدخل معمعة الصراعات الانتخابية شمالي بابل

المستقلة/- كشف احد شيوخ عشائر شمال بابل عن قيام مدير الوقف السني في الفرات الأوسط بتوجيه أئمة الجوامع للترويج لاحدى المرشحات للانتخابات النيابية المقبلة.

وقال الشيخ الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، ان مدير الوقف السني الذي تم تعيينه قبل ثلاث اشهر بهذا المنصب اصبح يهدد الائمة والخطباء والموظفين في المديرية المعارضين للترويج الانتخابي في المساجد وقام بنقل  منهم ، منوها الى نقل خطيب جامع الاسكندرية  الى بغداد قبل يومين.

واشار الى أن مديرية الوقف السني في الفرات كرست بامكانياتها الكبيرة لدعم احدى النائبات في حملتها الانتخابية حتى وصل الحال بأن الاموال المخصصة لدعم النازحين والحالات الانسانية يتم تخصيصها عن طريقها حصرا..

وناشد رئيس ديوان الوقف السني بالتدخل بهذا الامر وعدم زج الوقف في الصراعات السياسية والانتخابية والتي وصلت “حد لايمكن السكوت عنه” على حد تعبيره.

واكد الشيخ أيضا أن رجال الدين وشيوخ العشائر في شمال بابل يشعرون بالامتعاض الشديد من هذه التصرفات “المخالفة للشريعة والقانون”.

التعليقات مغلقة.