مشروع اداري ومالي جديد لإدارة المدرسة في ميسان

المستقلة/-علي قاسم الكعبي/..كشفت مديرية تربية ميسان، الثلاثاء، عن مشروع مالي جديد لإدارة المدرسة بدعم من منظمة اليونسيف.

وقال مدير اعلام التربية محمد حمزة الكعبي لـ(المستقلة) ” ان المشروع  يمنح المدرسة الصلاحيات الادارية ,والمالية  من خلال عمل حساب مصرفي خاص بها”، مبيناً أن المشروع يهدف الى تمكين المدرسة من اداء دورها في تطوير العملية التربوية والتعليمية.

وأوضح الكعبي أن مديرية التربية في ميسان نظمت و على مدى اسبوع كامل ورشة تدريبية لتطبيق مشروع (الادارة المستندة للمدرسة) بالتعاون مع منظمة اليونيسف  وتمويل الوكالة الالمانية للتعاون الدولي  على قاعة الاعداد والتدريب .

واشار إلى ان الورشة  ضمت 55 مدرسة من قطاعي قلعة صالح والمجر الكبير كمرحلة اولى وسوف تلحقها مراحل اخرى لباقي القطاعات.

ولفت الكعبي إلى ان المشاركين يمثلون ادارة المدرسة اضافة الى اولياء امور التلاميذ من اجل خلق تعاون ايجابي  في تحديد الاولويات التي تحتاجها المدرسة وانجازها بأسرع وقت. وذلك عبر تشكيل لجان مشتركة مهمتها الادارة وصرف المبالغ الممنوحة لهم.

 

 

التعليقات مغلقة.