مسؤول بلدية البصرة يشترط على الصحفيين استحصال الموافقات الرسمية للتصوير في الأماكن العامة

المستقلة/- ألزم المدير العام لبلدية البصرة علي الموسوي الكوادر الإعلامية في محافظة البصرة للتصوير في الأماكن العامة باستحصال الموافقات الرسمية من دائرة البلدية حصرا.

و نقلت جمعية الدفاع عن حرية الصحافة عن مراسل وكالة “أخبار البصرة” حسين الحيدري قوله انه كان اليوم في تغطية خاصة بصحبة مصور الوكالة لإحدى الحدائق العامة في ساحة الحرية وسط المحافظة لتغطية حفل طلابي داخل المتنزه، وتفاجأ فوره وصوله الى الباب الرئيسي للمتنزه، بمنع عناصر الأمن من دخول الكادر.

واضاف ان احد العناصر الأمنية أخبره بوجود أوامر وتوجيهات بعدم السماح للصحفيين في الدخول والتصوير إلا بعد الحصول على الموافقات الرسمية من بلدية البصرة حصرا، وبناءً على أوامر وتعليمات صادرة من مدير عام البلدية.

وعدت جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق الإجراءات التي اتخذها مدير البلدية مخالفة قانونية واضحة، وانتهاكا لحرية العمل الصحفي المكفولة دستوريا.

وأشارت الى الجمعية الى تسلمها العديد من الشكاوي من صحفيين في البصرة، بعد فرض المسؤولين لهم، بالحصول على الموافقات الرسمية من الجهات المعنية لغرض التصوير في المحافظة، الامر الذي يمثل عرقلة ومضيعة للوقت، لإدائهم واجباتهم الصحفية.

وطالبت الجمعية الجهات المعنية في البصرة بالكف عن منع وسائل الإعلام من أداء مهامهم، وإزالة العراقيل التي يضعها المسؤولين، بهدف عرقلة عمل الصحفيين، وإحترام مبادئ القانون، والإمتثال للدستور.

 

التعليقات مغلقة.