مجلس القضاء الاعلى يستنكر ما حصل في دار القضاء في محافظة ذي قار

المستقلة/- استنكر مجلس القضاء الأعلى “الأفعال التي قام بها البعض في محافظة ذي قار اليوم تجاه دار القضاء في المحافظة”

وقال بيان عن المجلس، اليوم، بتاريخ ٢٠٢١/٦/٢٢ قام مجموعة من المواطنين بالتظاهر امام مبنى رئاسة استئناف ذي قار مقر رئاسة القضاء في المحافظة وازاء اصرارهم على مقابلة رئيس الاستئناف للاستماع لوجهة نظرهم تم السماح لهم بالدخول الى المبنى واللقاء بهم في مكتبه لغرض الاستماع الى مطالبهم بغية تنفيذ ما يمكن منها الداخلة ضمن اختصاص القضاء.

وأشار الى  ان البعض منهم تجاوز بسلوكه الاسلوب السلمي في طرح المطالب وبدرت منهم الفاظ وافعال لا تليق بمن لديه مطالب مشروعة سيما وان القضاء هو مؤسسة مدنية واجبها تطبيق القانون على ما يعرض عليها من وقائع وادلة.

وأوضح البيان أن القرارات التي تصدر من القضاء في حال عدم القناعة بها يتم الطعن بها وفق القانون لدى جهات الطعن التي حددها القانون وليس من مهام القضاء القيام باعمال الجهات الامنية والتحقيقية التابعة للسلطة التنفيذية التي تضطلع بموجب القانون بمهمة جمع الادلة وتعقب المتهمين بمختلف الجرائم للقبض عليهم وتقديمهم للقضاء كما ان اجراءات التحقيق والمحاكمات تخضع لتقدير القضاة على وفق ما يرسمه القانون وليس على وفق تقدير اطراف العلاقة وتقيمهم لما يقدم للقضاء.

ونوه البيان الى أن مجلس القضاء الاعلى اوعز الى جهات التحقيق والجهات الامنية لاتخاذ الاجراءات القانونية بحق كل من خالف القانون بارتكاب هذه الافعال “غير الحضارية “المدانة ودعا الجهات الامنية في المحافظة للقيام بدورها في حفظ امن مؤسسات الدولة ومنها القضاء من هذه الظواهر الشاذه عن المجتمع العراقي.

 

 

التعليقات مغلقة.