مبتكر عراقي يصنع سيارة تعمل بلا وقود

المستقلة /- يقول السامرائي إنه قرر صناعة وسيلة نقل لا تحتاج إلى الوقود أو الزيت أو الماء، وذلك لكي يلتفت الإعلام إلى هذا المشروع الجديد، من أجل إيصال رسالة مهمة لأبناء مدينته وحثهم على تغيير الواقع المزري.

فقد نجح الشاب العراقي أرشد أحمد السامرائي (28 عاما) في ابتكار سيارة صديقة للبيئة تعمل بنظام تحويل الطاقة الشمسية إلى طاقة كهربائية ثم إلى ميكانيكية، وكذلك تعمل بنظام البطاريات، واستوحى فكرته من شكل جمع بين الطابع الكلاسيكي وسيارات الفورمولا1.

 

ويضيف -للجزيرة نت- بأن الفكرة جاءت من موهبته في الأمور الميكانيكية والكهربائية، حيث تحدى أصدقاءه بأنه يستطيع صناعة سيارة في وقت قياسي وتعمل بنظام جديد لا يحتاج إلى وقود.

ويشير السامرائي إلى أن العمل على السيارة استغرق نحو 200 ساعة، مقسمة على 6 أشهر، وتمت صناعتها في المنزل، حيث لم يعتمد على ورشة خارجية، وبلغت تكلفتها الكلية نحو ألفي دولار.

ويلفت إلى أن ما يميز السيارة كونها لا تحتاج إلى وقود أو زيت أو ماء، وتعتبر صديقة للبيئة، لأنه لا ينبعث منها غاز ثاني أكسيد الكربون، كما تتميز بإمكانية التحكم بها باستخدام اليدين فقط، وهذا ما يجعلها ملائمة لذوي الاحتياجات الخاصة.

التعليقات مغلقة.