ماكرون: احتجاجات باريس ليست سلمية… والفوضى مرفوضة

(المستقلة)..قال الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، إن الاحتجاجات التي تشهدها بلاده ضد السياسات الضريبية، والتي وصلت أشدها اليوم بالعاصمة باريس، ليست سلمية، مؤكدا أن المحتجين، الذين لامهم على القيام بأعمال تخريبية، لا يريدون الاستماع لأحد.

وقال ماكرون في مؤتمر صحفي بنهاية مشاركته بقمة مجموعة العشرين بالأرجنتين، “ما حدث في باريس لا صلة له بالمطالب المشروعة والسلمية”، مضيفا أن “الذين قاموا بالتخريب والتدمير وتدنيس قوس النصر لا يريدون الاستماع لأحد”.

وتابع ماكرون، “هناك من يسعى للفوضى، وهذا غير مقبول”.

واعلنت الشرطة الفرنسية في تغريدة على “تويتر” امس السبت، ” عن اعتقال 140 شخصا على خلفية تظاهرات السترات الصفراء في باريس”، وقالت أن “عددا من المتظاهرين تعمدوا حرق السيارات وتخريب واجهات المحال في ساحة الشانزيليزيه”.

وأصيب 20 شخصا، السبت، في مواجهات بين متظاهرين والشرطة الفرنسية، وسط العاصمة باريس، وذلك بحسب ما أعلنت الشرطة الفرنسية.

وتتواصل احتجاجات “السترات الصفراء” في فرنسا، للأسبوع الثالث على التوالي، اعتراضا على سياسات حكومة الرئيس إيمانويل ماكرون الاقتصادية وأبرزها زيادة الضرائب على أسعار الوقود.

 

االمصدر : سبوتنيك

قد يعجبك ايضا

اترك رد