ماذا يحدث في الجسم عند تناول حفنة من الفستق يومياً؟

المستقلة /- كشفت الدكتورة ألينا باريدو، خبيرة التغذية الروسية، الفوائد العامة لصحة الجسم عند تناول حفنة من الفستق يوميا.

وتقول الخبيرة في حديث لوكالة نوفوستي الروسية للأنباء، “هذه النوع من المكسرات، غني بالأحماض الدهنية المتعددة غير المشبعة، التي تعمل على تخفيض مستوى الكوليسترول في الدم، بالإضافة إلى ذلك تحتوي على فيتامينات A و E التي تحسن حالة البشرة وتعزز منظومة المناعة وتحسن الرؤية. كما أن الفستق يحتوي على المغنيسيوم، الذي يساعد على التخلص من الإجهاد والتوتر وكذلك على استقرار مستوى ضغط الدم. بالإضافة إلى كل هذا، يعتبر الفستق مصدرا جيدا للبروتينات، لذلك ينصح بتناوله في حالة انخفاض كتلة الجسم”.

وتضيف الخبيرة، ولكن من جانب آخر يحتوي الفستق على سعرات حرارية عالية، لذلك لا ينصح بالإفراط في تناوله. كما أن على الأشخاص الذين يعانون من اضطراب وظائف البنكرياس الامتناع عن تناوله. وعموما من الأفضل تناول الفستق غير المالح.

الفستق الحلبي ليس فقط نوعًا لذيذًا من المكسرات، بل إنه أحد الأغذية المتعددة والمتنوعة في فوائدها الصحية بسبب غناه بالقيم الغذائية العالية.

أبرز فوائد الفستق الحلبي هي الاتي:
1. يمتلك خصائص مضادة للأكسدة
تعد مضادات الأكسدة مواد هامة وضرورية للصحة، إذ إنها تعمل على الاتي:

تقلل من فرص الإصابة ببعض الأمراض خاصةً السرطان.
إن كمية مضادات الأكسدة الموجودة في الفستق الحلبي تفوق ما تحتوي عليه باقي أنواع المكسرات الأخرى عدا الجوز، وأبرز مضادات الأكسدة الموجودة في الفستق الحلبي هي الاتي:

اللوتين (Lutein) الذي يعد هامًا في الحفاظ على صحة العينين.
البوليفينولات (Polyphenols) التي تساعد على الحماية من السرطانات وأمراض القلب.
كما قد وجد أن مضادات الأكسدة المتواجدة في الفستق الحلبي بشكل خاص سهلة الامتصاص في الجهاز الهضمي.

2. يحتوي على الكثير من البروتينات
من فوائد الفستق الحلبي أنه يأتي في المركز الثاني في قائمة المكسرات الأكثر غنى بالبروتينات بعد اللوز.

فالفستق الحلبي غني بالأحماض الأمينية التي تعد حجر الأساس في تكوين البروتينات، والتي لا يستطيع الجسم تصنيعها بل يحصل عليها من مصادر غذائية معينة.

وبينما تعد المكسرات كنزًا غذائيًا إلا أنها للأسف غنية بالسعرات الحرارية، ولكن الفستق الحلبي تحديدًا يعد استثنائي إذ إنه شحيح في محتواه من السعرات الحرارية.

3. يساعد في خفض الوزن
وجد أن للفستق الحلبي دور في خسارة الوزن عند تناوله بكميات قليلة، وذلك بسبب غنى الفستق الحلبي بالألياف والبروتينات، فإن تناوله يزيد من الشعور بالشبع وفقدان الشهية، مما يجعل الأشخاص تأكل كميات أقل من الطعام.

كما رجح أن دور الفستق الحلبي في خسارة الوزن يعود إلى كون الدهون التي يحتوي عليها غالبًا لا يتم امتصاصها بالكامل، نظرًا لميلها للالتصاق بجدران الخلايا الموجودة في الأمعاء.

4. يعزز صحة بكتيريا الأمعاء النافعة
يحتوي الفستق الحلبي على كمية كبيرة من الألياف، وبينما يتحرك بعضها خلال القناة الهاضمة ليتم تصريفه إلى الخارج، إلا أن بعضها الاخر يتم هضمه من قبل بكتيريا الأمعاء المفيدة.

تعمل البكتيريا المفيدة الموجودة في الأمعاء على تحويل الألياف إلى سلاسل من الأحماض الدهنية القصيرة التي لها العديد من الفوائد الصحية، مثل: التقليل من فرص الإصابة بأمراض الجهاز الهضمي، والسرطانات، وأمراض القلب.

5. يساهم في خفض الكولسترول وضغط الدم
من فوائد الفستق الحلبي أنه يساعد على التقليل من فرص الإصابة بأمراض القلب خاصةً مع غناه بمضادات الأكسدة، كما قد وجد أن للفستق الحلبي دورًا فعالًا في خفض الكولسترول السيء.

وجد العلماء أيضًا أن الفستق الحلبي أكثر تأثيرًا من باقي أنواع المكسرات على خفض ضغط الدم، وتعد هذه الفائدة أحد فوائد الفستق الحلبي المهمة لمرضى الضغط.

6. ينظم مستوى السكر في الدم
يتميز الفستق الحلبي في أنه لا يتسبب برفعة حادة في مستويات السكر في الدم عند تناوله، وإنما يساعد على خفضها.

7. يعزز امتصاص الحديد
من فوائد الفستق الحلبي الرائعة قدرته على تعزيز امتصاص الحديد في الجهاز الهضمي من الأغذية المختلفة، وهو أمر هام بشكل خاص لمرضى فقر الدم (Anemia)، إذ يساعد على علاج فقر الدم وتسريع عودة الدم لمستوياته الطبيعية.

 

التعليقات مغلقة.