لغرض مواجهة الصين.. بايدن يزور اليابان ويطمح لتشكيل قوة لقيادة العالم

المستقلة/- أعلن رئيس الوزراء الياباني، فوميو كيشيدا، أنه يجب على اليابان والولايات المتحدة قيادة العالم لتنفيذ مبدأ “منطقة المحيطين الهندي والهادئ المفتوحة والحرة”.

وقال كيشيدا، اليوم الاثنين، خلال كلمة ترحيب له قبل بداية محادثاته الموسعة مع الرئيس الأمريكي، جو بايدن: “يسعدني أن أرحب بالرئيس بايدن في زيارته الأولى لليابان بهذه الصفة.

تظهر هذه الزيارة أنه مهما كانت الظروف، فإن الولايات المتحدة تكثف مشاركتها في قضايا المحيطين الهندي والهادئ… وفي مثل هذه الأوقات بالذات يجب على اليابان والولايات المتحدة قيادة العالم لتحقيق سيادة القانون (مبدأ) لمنطقة المحيطين الهندي والهادئ المفتوحة والحرة. وفي هذا الصدد آمل بأن تكون زيارة الرئيس بايدن لليابان والقمة الثنائية الأمريكية – اليابانية ذات مغزى”.

وقبل المحادثات الموسعة جرى في طوكيو لقاء شخصي لزعيمي البلدين.

ومن المتوقع أن يبحث كيشيدا وبايدن خلال هذه المحادثات مسائل تعزيز علاقات الشراكة الأمريكية اليابانية مع الأخذ بعين الاعتبار الوضع حول أوكرانيا وتعزيز التواجد الصيني في المنطقة. كما سيؤكد الجانبان موقفهما المشترك من قضايا ضمان الأمن في أوروبا ومنطقة المحيطين الهادئ والهندي، وسيشيران إلى أهمية السلام والاستقرار في مضيق تايوان وسيدعوان الصين إلى أن تكون أكثر شفافية في المجال النووي وأن تنضم إلى خفض الأسلحة النووية.

كما من المتوقع أن يعلن الزعيمان دعمهما لتوسيع التعاون في مجالات التكنولوجيات العليا وغزو الفضاء والعمل على الجيل الجديد من أشباه الموصلات.

اقرأ المزيد

التعليقات مغلقة.