لبنان يتجه إلى خفض رواتب الوزراء وسط احتجاجات تعم البلاد

(المستقلة)… من المتوقع أن يوافق مجلس الوزراء اللبناني على إصلاحات، الاثنين، تشمل خفض رواتب الوزراء إلى النصف في محاولة لتخفيف الأزمة الاقتصادية وتهدئة الاحتجاجات التي تشهدها مناطق من العاصمة بيروت.

وذكرت “رويترز” نقلاً عن مسؤولين أن رئيس الوزراء سعد الحريري اتفق يوم أمس الأحد مع شركائه في الحكومة على حزمة من القرارات الإصلاحية لمعالجة الأزمة التي دفعت مئات الآلاف من المحتجين للخروج إلى الشوارع.

وتشمل القرارات الإصلاحية خفض رواتب الرؤساء والوزراء والنواب الحاليين والسابقين بنسبة 50 في المئة وأيضاً خفض مستحقات مؤسسات الدولة والمسؤولين بالحكومة.

كما تتضمن مساهمة المصرف المركزي والمصارف اللبنانية بنحو 3.3 مليار دولار لتحقيق “عجز يقارب الصفر” في ميزانية 2020، كما تسعى الحكومة إلى خصخصة قطاع الاتصالات وإصلاح شامل لقطاع الكهرباء المتدهور الذي يمثل أحد أكبر الضغوط على الوضع المالي المتداعي في البلاد. (النهاية)

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.