قلق في بريطانيا بعد اغتيال “أبو البرنامج النووي” الإيراني

المستقلة /- أعرب وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب، عن قلق بلاده بشأن الوضع في إيران، داعيًا إلى خفض التصعيد، بعد عملية اغتيال العالم النووي محسن فخري زاده.

ووفقًا لشبكة “سكاي نيوز”، أضاف راب أن بلاده تعمل على جمع كل الحقائق المحيطة بعملية اغتيال فخري زاده.

وكان مسؤول عسكري إيراني قال اليوم، الأحد، إن إسرائيل نفذت اغتيال العالم الإيراني محسن فخري زاده جاء بضوء أخضر أمريكي.

وطالب مساعد وزير العدل الإيراني محمود عباسي، مجلس الأمن الدولي للأمم المتحدة، بالتحقيق قانونيا في اغتيال زاده.

وأضاف عباسي أن أول إجراء يجب أن يتخذه مجلس الأمن هو البت في الدعوى التي رفعتها إيران، كي يتم تحديد وإدانة الدولة او الدول التي لعبت دورا في اغتيال مهندس القنبلة النووية.

يأتي ذلك في الوقت الذي دعا فيه المرشد الأعلى لإيران علي خامنئي، إلى عقاب نهائي لأولئك الذين يقفون وراء مقتل أحد كبار العلماء في البلاد، والذي حددته إسرائيل بسبب ترأس برنامجًا سريًا للأسلحة النووية.

فيما أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن إسرائيل تهدف إلى خلق “الفوضى” بإقدامها على قتل العالم النووي محسن فخري زاده.

ونقلت وسائل إعلام إيرانية عن روحاني قوله إن “إيران سترد على عملية اغتيال العالم فخري زاده في الوقت المناسب”.

وأضاف حسن روحاني خلال اجتماع حكومي أن بلاده أكثر “ذكاء وحكمة” من الوقوع في المصيدة الإسرائيلية التي تسعى إلى خلق فوضى في المنطقة.

وتابع الرئيس الإيراني في إطار حديثه عن عملية اغتيال العالم النووي قرب طهران “قرأنا أكف النظام الصهيوني ولن ينجح في تحقيق أهدافه الخبيثة ضد إيران”.

وأشار إلى أن العالم النووي فخر الدين زاده رسخ وقته مؤخرا في إجراء الأبحاث لمكافحة فيروس كورونا وصناعة أجهزة لفحص المرض.

وشدد روحاني على أن اغتيال فخر زاده لن يمر دون رد، مشيرا إلى أنها عملية تظهر فشل “العدو” وعجزهم في المنطقة.

وأكمل “اغتيال فخري زاده يظهر أن الأعداء يمرون بفترة حرجة، ومن المهم بالنسبة لهم الاستفادة القصوى من هذه الأسابيع القليلة”.

وأعلنت وزارة الدفاع الإيرانية، أول أمس الجمعة، مقتل العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده قرب العاصمة طهران، عبر تفجير استهدف سيارته، متهمة إسرائيل بالوقوف وراء العملية.

وبحسب المعلومات التي تم الحصول عليها فإن عملية الاغتيال تمت في مدينة أبسرد حيث قام الإرهابيون بتفجير سيارة قبل إطلاق النار على سيارة فخري زاده.

التعليقات مغلقة.