قتيبة الجبوري يطالب بإيقاف عمل المفوضية

 

المستقلة/- طالب عضو تحالف عزم قتيبة ابراهيم الجبوري رئيس الجمهورية بالتدخل وإيقاف عمل مفوضية الانتخابات، مبيناً ان الانتخابات كانت وللأسف مسرحية هزيلة جعلت ثقة الشعب شبه معدومة بالنظام السياسي في العراق .

وقال الجبوري اليوم :” ان عملية العد والفرز في المحطات المطعون بها تضمنت ملاحظات ومؤشرات كثيرة، أهمها عدم مقارنة النتائج مع الشريط مباشرة، بل مع التقرير الورقي المرفق بالصندوق الصغير ومن ثم تقفل الصناديق بأقفال جديدة لا على التعيين ولم يتم تدوين الأرقام الجديدة باستمارة العد والفرز، كما كانت هناك شخصيات متنفذة تتجول بين فرق العد والفرز اليدوي لاترتدي باجاً تعريفياً، ولوحظ أن الموظف المكلف بالعد والفرز اليدوي يعتمد على معلومات الصناديق من الأوراق التي داخل الصندوق الصغير ومن ثم يسجل المعلومات الحديثة دون أن يتأكد من أرقام الأقفال أو رقم الجهاز أو ما شابه ذلك ” .

وبين أنه :” لاتوجد صلاحية لموظف العد والفرز اليدوي تخوله إعطاء المراقبين أرقام الأقفال أو رقم الجهاز أو ما شابه “.

وأوضح :” ان موظف المفوضية المكلف بالعد والفرز اليدوي لايقارن أرقام أقفال الصندوق الأربعة أو يتأكد منها هل هي فعلاً كانت بالمحطة وبنفس المحافظة بحيث يقوم بقطع القفل بـ (الكتر) دون أن يهتم ما إذا كان هذا الصندوق هو نفسه في المحطات أم غيره، وبالتالي كيف يمكن للمفوضية أن تثبت أن هذا الصندوق كان فعلاً في المحافظة أو المحطات “.

وشدد الجبوري على ” ضرورة تدخل رئيس الجمهورية بصفته حامي الدستور وأن يوقف عمل مفوضية الانتخابات التي كانت سبباً في جعل عملية الاقتراع مسرحية هزيلة أثارت سخرية الشارع العراقي والمجتمع الدولي، وعلى الكتل السياسية أن تعلن موقفها من تعرض أصواتها للسرقة في وضح النهار “.

التعليقات مغلقة.