في اسبانيا.. جثة رجل داخل تمثال ديناصور

المستقلة/- عُثر على رجل أربعيني ميتا داخل تمثال ديناصور في مدينة قريبة من برشلونة في شمال شرق إسبانيا، على ما أفادت الشرطة المحلية الثلاثاء.

وقالت ناطقة باسم شرطة منطقة كاتالونيا لوكالة فرانس برس، إن المحققين يحاولون أن يفهموا كيف وصل الرجل إلى داخل تمثال الديناصور الضخم، المصنوع من الورق المعجن في مدينة سانتا كولوما دي غرامانيت.

وأوضحت الناطقة أن “كل شيء يشي بأن الوفاة ناجمة عن حادثة”، لافتةً إلى أن الشرطة لم تجد “أي مؤشر” إلى أسباب “جرمية”. وكانت السلطات تلقت بلاغا عن فقدان الرجل السبت.

وأشارت ناطقة أخرى باسم الشرطة الإقليمية لوكالة فرانس برس إلى أن عناصر الإطفاء اضطروا إلى قطع إحدى قوائم المجسم المعدني المغطى بالورق المعجن، من أجل سحب جثة الرجل الذي علق في الداخل ورأسه إلى الأسفل.

ونقلت الصحافة المحلية عن مصادر في الشرطة قولها إن الرجل قد يكون دخل إلى المجسم للنوم، أو لمحاولة استرجاع قطعة ما قد تكون هاتفا محمولا سقط في الداخل.

وأفادت وسائل إعلام محلية أن رجلا وابنه كانا يلعبان في المنطقة اتصلا بالشرطة، بعدما اشتمّا رائحة غريبة منبعثة من داخل المجسم المنصوب في الموقع من جانب إحدى قاعات السينما في الحي.

 

التعليقات مغلقة.