فيسبوك وتويتر وانستجرام تحسم موقفها من حركة طالبان

المستقلة /- على عكس عهد الرئيس السابق، دونالد ترمب، يمكن لوجوه وحسابات أفراد حركة طالبان التي سيطرت على الحكم في أفغانستان أن تغرد على ما يبدو بما يرضي قلوبهم، خصوصا على شبكة التواصل الاجتماعي “تويتر”

وفي بيان حصلت عليه Mediaite، الثلاثاء، أجابت “تويتر” عن السؤال عما إذا كان سيمنع ممثلو حكومة حركة طالبان من إيصال رسائلهم، لترد فقط بأنها ستسمح لهم ما لم يخالفوا قواعد “تويتر”، وأضاف البيان: “الأولوية القصوى لتويتر هي الحفاظ على سلامة الناس، وسنظل يقظين”.

ولدى كلا المتحدثين الرسميين باسم طالبان حسابات على “تويتر” لم يتم التحقق منها. واحد باسم ذبيح الله مجاهد ولديه أكثر من 310,000 متابع وكانت أحدث تغريدة له حتى ظهر يوم الثلاثاء روجت لمؤتمر صحافي لقادة طالبان، وحظيت بمئات الردود وكثير منها من المهنئين.

أما المتحدث الآخر قاري يوسف أحمدي فلديه أكثر من 63 ألف متابع واكتسب سمعة سيئة خلال القتال الأخير لنشره تقارير على “تويتر” عن الاستيلاء على مدن أفغانية مختلفة من قبل حركة طالبان

التعليقات مغلقة.