فيروس كورونا … الموجة الثانية تتفشى بعواصم أوروبا بأرقام مخيفة

مواطنة اوروبية ترتدي كمامة بسبب فيروس كورونا

المستقلة … بدات العديد من العواصم في أوروبا بالدخول بحالة الخطر أثر تفشي الموجة الثانية من فيروس كورونا فيها، حيث بدات العديد من الدول الأوروبية باتخاذ التدابير اللازمة للحد من انتشار الفيروس هناك.

حيث سجلت العديد من العواصم الأوروبية حالات جديدة وارقام كبيرة قد تجعل أنظمتها الصحية عاجزة عن معالجة تفشي فيروس كورونا او التصدي لانتشاره السريع الذي تشهده يومياً.

موضوع مشابه: ماذا يجب أن تتناول طعام بعد التعافي من فيروس كورونا ؟

ففي المملكة المتحدة والتي تعتبر أكثر الدول الأوروبية تضرراً جراء تفشي فيروس كورونا 43 ألفاً و429 وفاة كمجموع كلي، وتسجيل 16 ألف إصابة جديدة يوم السبت فقط.

اما فرنسا فتعيش حالة من الخوف بعد تسجيل ما يزيد عن 25 الف إصابة في يوم الجمعة الماضية فقط وهو ما جعلها تقوم بإتخاذ التدابير التي وصلت حد فرض حظر التجوال فيها.

اقرأ ايضا: فيروس كورونا … كيف ستواجه أوروبا الموجة الثانية؟

وفيما تعتبر فرنسا هي الاسوء أوروبا واكثر دولة تعاني جراء تفشي فيروس كورونا في موجته الثانية، وكانت فرنسا قد سجلت 33 ألفاً و300 وفاة، و834 ألفاً و770 إصابة.

وعلى مقربة من فرنسا وتحديداً ألمانيا تم تسجيل 7 آلاف و830 إصابة جديدة في 24 ساعة.

و في التشيك سُجلت إحصائية جديدة بلغت 1283 وفاة و11 ألفاً و105 إصابات.

ومع هذه الأرقام الكبيرة تعيش اليوم العواصم الأوروبية الموجة الثانية من فيروس كورونا والتي تجعلها تحت الضغط لمعالجة الامر و الانتقال بمواطنيها الى بر الأمان بعد ان اتخذت العديد منها مجموعة من الإجراءات الصارمة.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.