فيديو.. الكويتية سلوى المطيري تثير ضجة بعد خلعها الحجاب

المستقلة/- منى شعلان/ أثارت الناشطة الكويتية سلوى المطيري، ضجة كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد ظهورها بدون حجاب من خلال مقطع فيديو لها، الأمر الذي دفعها للخروج عن صمتها وتوضيح حقيقة الفيديو المتداول.

وقالت المطيري في مقطع فيديو عبر حسابها على سناب شات: ”انتشر ليا فيديو وأنا بدون حجاب وهذا غير صحيح فتليفوني وسنابي وكل حساباتي اتهكرت وتم أخذ الفيديو للتشهير بي وحسبي الله ونعم الوكيل“

وأضافت: ”هذا الفيديو كنت أكلم صديقة لي وكنت أحكي لها موقف قديم حدث معي بكل تلقائية، وفوجئت اليوم بصفحات السوشيال ميديا متداولة الفيديو وتقول إني خلعت الحجاب، ويعلم الله أن ما حصل وأحب أقول إن اللي أخد الفيديو ونشره ربنا راح ياخدلي حقي قريب إن شاء الله“.

واختتمت : ”رسالة لكل الأشخاص وأصحاب الأكونتات اللي تداولوا الفيديو أقولهم بالله عليكم امسحوا الفيديو وبلساني أنا ما تداولوه وأنا إذا عرفت من نشر الفيديو راح أقاضيه.. هذا الفيديو نشر بطريقة غدر وأنا مو متفشلة“.

سلوى المطيري هى ناشطة كويتية خاضت السباق الانتخابي عدة مرات، بهدف تحقيق الرقم الذي يؤهلها للحصول على المقعد البرلماني في مجلس الأمة معتمدة على سمعتها التي وصلت للإعلام العالمي من خلال أفكارها الغريبة والعجيبة وغير المنطقيه أحيانًا للبعض، سبق لها تقديم عدد من الأفكار التي تسميها هي “اختراعات خاصة”.

حاصلة على “شهادة دبلوم سكرتارية”وعملت في “مركز الاستشارات الاجتماعية” التابع لمركز الطب البديل وكانت مرشحة الدائرة الرابعة، وقد خاضت الانتخابات لأربع مرات، وأكدت توقعها في عام 2012 الوصول إلى مجلس الأمة لأنها تحمل على عاتقها قضايا المرأة الكويتية وخاصة المطلقة والعانس والأرملة،ولكنها لم تستطع الوصول للمجلس لعدم كفاية الأصوات الذي حصلت عليها.

كما لقبت سلوى المطيري بعدة ألقاب منها “أحمر الورد”، وعن حياتها الخاصة فهى منفصلة عن زوجها منذ عدة سنوات ولديها ابنة واحدة منه.

 

 

التعليقات مغلقة.