فرقة الإبداع ينتجون فلم قصير بعنوان سالب اثنان (-2)

الكوت (المستقلة)/عدي منير عبد الستار/..تمكن شباب مبدعون في قضاء العزيزية من اختطاف الإعجاب بعد إنتاجهم لفيلم قصير يتضمن المراهقة وواقع الطفل الريفي . لكن بطريقة جديدة ومبتكرة وراقية نوعاً ما.

والفلم حمل اسم (سالب اثنان) ويتحدث عن واقع صريح ينصب في طبيعة الشباب منتقلا إلى واقع الطفل الريفي ويركز على واقع الشباب المراهق في وقتنا الحاضر وكيفية تحوله إلى شخص شرير ذاهباً وراء شهواته وأصدقاء السوء وكيفية أقناع المشاهد بان العمر لا علاقة له بالعقل .

أحداث هذا الفلم متحولة ومتغيرة من الناحية الدرامية أذا تتحول المعاناة إلى راحة والراحة إلى ندم ،ويركز الفلم على شخصيتين الأولى شاب مراهق ومتمرد يحتال على أهله في اخذ سيارة أبيه للهروب مع حبيبته وأصدقائه ،والشخصية الأخرى الطفل الريفي الذي كان يدرس في المدينة وما ترافق هذه الشخصية من معاناة إذ كان غير مجتهد في دراسته الابتدائية لما يواجهه من ظروف صعبة أثناء الذهاب للمدرسة والرجوع للبيت إذ كان يعيش في منطقة بعيده عن المدينة بحكم كونه من الريف.

وكانت هناك وقفة جميلة للمشاهد إذ يلتقي الطفل والشاب في أن واحد دون موعد مسبق لإنقاذ الشاب المراهق من حادث قتل عن طريق هذا الطفل الريفي.وهذه عبرة وموعظة لجميع الشباب المراهقين الذين يحاولون رمي أنفسهم بالتهلكة والاحتيال على أبائهم. فرغم قصره، الى أنه يجمع في ثناياه تفاصيل دقيقة، تجمع بين الحزن والواقع الأليم، وبين مشاهد الصبر والأمل،

وفي نهاية الفلم أثنى الحضور على إمكانيتهم العالية وطموحهم رغم بساطة هذا العمل . فهي رسالة واقعية وطريقة أمتعت أذهان الجمهور.

الفلم من أنتاج فرقة الإبداع للتمثيل و بطولة حسين أركان الدين واحمد المحمدي وتمثيل كل من ذو الفقار سعدي ورافد القره غولي والطفل حسن حيدر صبري تأليف وإخراج ياسر الشيخ داود

جدير بالذكر ان فرقة الإبداع تأسست عام 2006 بأشراف التشكيلي حسن الصباغ وعدد من الشباب والأطفال الذي لا يتجاوز أعمارهم 14 سنة. انتهى)

 

اترك رد