فتى انكلترا الذهبي يعتزل اللعب ويتفرغ للتدريب

المستقلة.. أعلن نادي دربي كاونتي من الدرجة الاولى (الثانية عمليا) الانكليزية في كرة القدم الجمعة أن مهاجمه قائده منتخب “الاسود الثلاثة” السابق واين روني اعتزل اللعب نهائيا للتفرغ إلى تدريب الفريق.

وأوضح النادي في بيان أن الهداف التاريخي للمنتخب الانكليزي (53 هدفا) وفريق مانشستر يونايتد (253) وقع عقدا لمدة عامين ونصف حتى صيف عام 2023 لتدريب الفريق بعدما كان يقوم بالمهمة مؤقتا منذ إقالة المدرب الهولندي فيليب كوكو في تشرين الثاني/نوفمبر 2020.

وأضاف أن روني (35 عاما) “اختار إنهاء مسيرته الرائعة كلاعب للتركيز بشكل كامل على عمله مدربا” للفريق صاحب المركز 22 في ترتيب الدرجة الاولى التي تضم 24 فريقا.

اما روني فقال “فخر كبير لي ان احذو حذو مدربين كبار امثال براين كلاف، جيم سميث، فرانك لامبارد وفيليب كوكو في تدريب دربي كاونتي”.

واضاف “اعد الجميع من مجلس ادارة وانصار النادي والعاملين في الجهاز الفني ان ابذل قصارى جهدي لتحقيق الامكانيات التي كنت شاهدا عليها في الاشهر ال12 الاخيرة في هذا النادي التاريخي”.

 

وانتقل روني الى اللعب في صفوف دربي كاونتي في كانون الثاني/يناير 2020 وخاض معه 35 مباراة.

وسيرافق روني في تدريب دربي كاونتي زميله السابق في الفريق ليام روسنيور الذي عين مدربا مساعدا، وحارس المرمى الدولي الإيرلندي السابق شاي غيفن المعيَّن مسؤولا عن الفريق الأول.

بدأ روني مسيرته لاعبا في صفوف ايفرتون عام 2002 عندما كان في السادسة عشرة من عمره. وبعد عروضه اللافتة في كأس اوروبا 2004، تعاقد معه مانشستر يونايتد في صيف العام ذاته مقابل 37 مليون دولار وقال عنه حينها المدرب الاسطوري للشياطين الحمر السير اليكس فيرغوسون “اعتقد باننا تعاقدنا مع افضل لاعب شاب انجبته هذه البلاد منذ 30 عاما”.

عاش روني الفترة الذهبية لمانشستر يونايتد وحاز في صفوف الدوري الانكليزي الممتاز 5 مرات ودوري ابطال اوروبا مرة واحدة ويعتبر الهداف التاريخي للفريق مع 253 هدفا في 559 مباراة.

عاد الى صفوف ايفرتون عام 2017 على مدى عام قبل الانتقال الى صفوف دي سي يونايتد في الدوري الاميركي.

اما على صعيد المنتخب الانكليزي، فقد خاض 120 مباراة دولية اخرها ضد الولايات المتحدة عام 2018 وسجل 53 هدفا وهو رقم قياسي محلي.

 

التعليقات مغلقة.

المزيد من الاخبار