غادة والي تكرم الابن المثالي بالتعاون مع الامم المتحدة

المستقلة – القاهرة – وليد الرمالي

في إطار الاحتفالات بعيد الام نظمت وزارة التضامن الاجتماعي بالتعاون مع مكتب الامم المتحدة لمكافحة الجريمة حفلا كبيرا بالمؤسسة العقابية لرعاية الاحداث بالمرج تحت عنوان ” اسف يا أمي ” حيث شهد الاحتفال فقرات غنائية وفن شعبي من تقديم ابناء المؤسسة ممن اعيد تأهيلهم كأفراد صالحين للمجتمع.

كما تم خلال الاحتفال تكريم الابن المثالي من ابناء المؤسسة المتميز علمياً وخلقياً ورياضياً كما تم تكريم عدد من امهات ابناء المؤسسة ممن كان لهم دور هام في تعديل سلوك ابنائهن من الانحراف الى افراد قادرين على نفع أنفسهم ومجتمعهم تقديرا لكفاحهن تم تكريم عدد من الابناء ممن امضوا فترة تواجدهم بالمؤسسة وخرجوا الى المجتمع وقاموا من خلال الرعاية اللاحقة بالمؤسسة بإقامة مشروعات خاصة بهم استطاعوا من خلالها تحقيق نجاحات وتحولوا الى افراد ناجحين.

وجديرا بالذكر فان وحدة الرعاية اللاحقة بالمؤسسة العقابية لرعاية الاحداث بالمرج قامت بتنفيذ مشروعات للأبناء المفرج عنهم في إطار تنفيذ البرامج الخاصة برعاية الابناء واعادة دمجهم لمكون الحياة الطبيعية بالمجتمع لحمايتهم من العودة للجريمة مرة اخرى ومساندتهم واسرهم

وقد تنوعت تلك المشروعات ما بين الحرفية مثل اعمال السمكرة والخياطة والنجارة والتجارية من ادوات الكهرباء ومحلات البقالة والاحذية واخرى خدمية مثل السيبر والتروسيكل حيث تتكفل المؤسسة بكافة تكاليف انشاء تلك المشروعات وتقديمها للأبناء المفرج عنهم للعمل بها ويتم اختيار تلك المشروعات وفق البرامج التدريبية التي منحت للابن خلال اقامته بالمؤسسة العقابية تحت ايدي متخصصين يتم بناء عليها تحديد نوع المشروع الذى يتناسب وقدرته وتم منح الابن المشروع والزامه بسداد اقساط التكلفة لضمان جدية العمل واحداث تغييرا حقيقيا بسلوكه ويتم اعفائه تماما من الاقساط في حال استجابة الابن لبدء حياة جديدة نافعة له وللمجتمع .

قد يعجبك ايضا

اترك رد