عميل امريكي فدرالي : الكورد يشكلون افضل فرصة للولايات المتحدة

(المستقلة)… قال نافيد جمالي، العميل المزدوج السابق لمكتب التحقيقات الفيدرالي “FBI” مع روسيا، ان الكورد يشكلون افضل فرصة للولايات المتحدة في الحرب ضد تنظيم داعش.

وقال في مقابلة مع “سي ان ان” ان المعلومات حول مواقع المعارضة السورية التي تطلبها موسكو من واشنطن ستصل إلى بشار الأسد الذي سيستغلها بصالحه.

واضاف بالقول: “روسيا تريد البقاء في سوريا، فهم لن يستغنوا عنها، ومشاركة المعلومات معهم ستصل إلى بشار الأسد على الأقل وبالتالي سيستخدمونها في صالحهم ولتحقيق أهدافهم.”

وتابع العميل قائلا: “السؤال الأكبر باعتقادي هو الكورد علينا إلقاء الضوء على هذا الأمر، فكما رأينا للأسف ما حصل مع الرقيب ويلر (الجندي الأمريكي الذي قتل بعملية أمريكية كوردية مشتركة في الحويجة بالعراق) فنحن نعتمد إلى حد كبير على الكورد، وللأسف الأتراك والكورد لا ينسجمون وهذا أمر ضروري علينا إيجاد حل له.”

وردا على سؤال كيف يمكن لأمريكا حل الخلاف بين تركيا والكورد قال جمالي: “الكورد ينظرون إلى الوضع على أنهم يريدون دولتهم الخاصة، وإذا لم نرد ارسال قوات برية وهو الأمر الذي لا يريد أحد القيام به بما فيه روسيا أيضا، فإن الأكراد هم أفضل فرصة بالنسبة لنا ولكن علينا إعطائهم شيئا، وما يريدونه هو دولة وهو أمر ليس مقبولا بالنسبة لتركيا.”

وقال ايضا”لا اعتقد أن أمريكا ستشارك معلوماتها حول مواقع المعارضة مع روسيا، من الصعب التكهن بالمصلحة التي يمكن التوصل لها في ذلك.”(النهاية)

اترك رد