على هامش قمة “G20”.. لقاء مرتقب بين وزير خارجية امريكا والصين

المستقلة/-يلتقي وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، نظيره الصيني وانغ يي، اليوم الأحد، على هامش قمة “G20” في روما، وهو اللقاء الثاني بينهما في خضم التوترات الصينية الأمريكية.

وجاء في بيان الخارجية الأمريكية: “يلتقي وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن نظيره الصيني وانغ يي، الأحد، على هامش قمة العشرين”.

وهذا اللقاء مدرج على جدول أعمال بلينكن ليوم الأحد، وهو الثاني فقط بين الرجلين، في خضم التوترات الصينية الأمريكية. وكان اللقاء الأول بينهما جرى في مارس الماضي في ألاسكا (أمريكا)، ووجه الوفد الصيني وقتذاك توبيخا للجانب الأمريكي أمام الكاميرات.

وتتصاعد التوترات بين أكبر اقتصادين في العالم على عدد من الجبهات، من بينها التجارة، وحقوق الإنسان، وقضية تايوان، ووباء كوفيد-19.

وفي وقت سابق من الأسبوع الجاري، أمرت واشنطن شركة “تشاينا تيليكوم أميريكانز” بوقف خدماتها في غضون 60 يوما، منهية قرابة 20 عاما من العمليات في الولايات المتحدة الأمريكية، ما أدى إلى ضغط إضافي في العلاقات بين القوتين.

وهذا الأسبوع أكدت رئيسة تايوان، تساي إنغ-وين، وجود عدد صغير من القوات الأمريكية في الجزيرة “للمساعدة في التدريبات العسكرية” مضيفة أن لديها ” الثقة الكاملة” بأن الجيش الأمريكي سيدافع عن البلاد في حال تعرضها لهجوم صيني.

وأثارت هذه التصريحات غضب بكين التي أكدت الخميس معارضتها للاتصالات العسكرية بين واشنطن وتايوان.

وتعتبر بكين أن تايوان، البالغ عدد سكّانها حوالى 23 مليون نسمة، جزءا لا يتجزّأ من الأراضي الصينية.

وعلى الرغم من أن الولايات المتّحدة والصين، الدولتين النوويتين والقوتين الاقتصاديتين الأوليين في العالم، تخوضان حربا باردة في عدد من الملفات الخلافية بينهما، إلا أن خلافهما بشأن تايوان يعتبر القضية الوحيدة التي يحتمل أن تثير مواجهة مسلحة بينهما.

 

 

التعليقات مغلقة.