عزيزالمياحي يطالب بمعرفة الاليات التي تم بموجبها سحب حزب العمال الكردي الى جبال قنديل

بغداد ( إيبا ).. طالب القيادي في الكتلة الوطنية البيضاء النائب عزيز شريف المياحي وزارة الخارجية بفتح قنوات مخاطبة عاجلة مع نظيرتها التركية لبيان تفاصيل الاتفاق الاخير بين رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان وزعيم حزب العمال التركي المعارض عبد الله اوجلان .

وقال المياحي في بيان صحفي لمكتبه الاعلامي اليوم الجمعة ان :”اتفاق اردوغان واوجلان على سحب مقاتلي حزب العمال الكردستاني الى جبال قنديل شمال العراق وهي اراضي ضمن السيادة العراقية هو امر مريب ولانعرف كيف تم ذلك دون وجود العراق كطرف ثالث في هذا الاتفاق بجميع تفاصيله “.

واضاف ان :”مانستغربه هو اختيار جبال قنديل كموقع لانسحاب تلك القوات المعارضة والتي تصل اعدادها الى اكثر من خمسين الف مقاتل دون مشورة العراق ولا نعرف الاسباب الحقيقية خلف اختيار هذين الزمان والمكان خاصة وان هناك اتفاق مسبق بين العراق وتركيا والولايات المتحدة على ملاحقي عناصر هذا التشكيل “.

واكد “اهمية بيان وزارة الخارجية العراقية موقفها الجدي والحقيقي باسرع وقت واتخاذ خطوات واضحة من خلال كافة القنوات الدبلوماسية لاننا لانريد لعلاقتنا مع الجارة تركيا ان تتوتر اكثر كونها دولة جارة ومسلمة وما يصيب بلدنا يصيبهم واي خروقات امنية تفتح هنا او هناك ستؤثر على الاخر “.

وطالب المياحي الكتل السياسية الى :”ترك خلافاتها الضيقة جانبا واتخاذ موقف وطني موحد تجاه هذا الامر الذي يمس امن وسيادة العراق ككل دون تمييز بين جهة واخرى .(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد