عبد الأمير المجر يحرث في دهاليز مغلقة

المستقلة/-  عن دار الشؤون الثقافية العامة صدر للقاص والكاتب العراقي عبد الأمير المجر كتاب جديد تحت عنوان (الحراثة في دهاليو مغلقة).

تضمن الكتاب الذي جاء في 240 صفحة  60 مقالا تحليليا في مختلف القضايا العراقية والعربية والدولية سبق للمجر أن نشرها عبر ازمان مختلفة في الصحف والمواقع الالكترونية العراقية والعربية.

يقول المجر عن كتابه بعد العام 2003 كتبت العديد من الأعمدة والمقالات السياسية، لاسيما في جريدة (المشرق) اليومية التي كنت أشرف على صفحة (رأي) فيها، فضلا عن أعمدة صحفية وثقافية أيضا، وقد نصحني أكثر من صديق وقارىء، بأن أجمع تلك الأعمدة في كتاب لكي 0لا تضيع)!..

وأضاف كنت أرى أن الوقت لم يحن بعد لنشرها، لأن الحدث السياسي العراقي ما زال يتفاعل، وإن فترة من الهدوء النسبي ضرورية لتجعل القارىء العراقي نهيئا نفسيا لقراءة كتاب يتضمن مقالات سياسية تعيده الى زمن مضى على أمل أن يكون هذا القارىء بات يعيش في زمن آخر أكثر هدوءا وجمالا..

ويستدرك المجر بالقول لكن الزمن يجري بسرعة والسنون تركتنا خلفها ولم تنتظر، وأن ترك أثر، ولو بسيط ينقل شيئا من صورة المرحلة التي عشناها بات ضروريا.

ويضيف لكي لا يضيع ما كتبناه فعلا، وسط زحمة الميديا، متعددة الاشكال، وزخم المبثوث اليومي للناس، كانت فكرة طبع هذا الكتاب.

تتميز مقالات المجر بالشمولية في تناولها للقضايا والاحداث المختلفة ومن اهم العنوانات التي تضمنها الكتاب( كركوك..المأزق الوطني واشكالية الحل الإقليمي)، العراق وغلطة (بسمارك) العظيمة، العلمانية ..حكاية سوء فهم، مارتن لوثر كنغ و مالكولم اكس ..الدولة والسراب، اين تكمن قوة إسرائيل، من الاحتواء المزدوج الى الاحتواء الشامل، الكتلة التاريخية الغائبة، تركيا من مندريس الى اردوغان، الهند ىخر هدايا العرب لإسرائيل، هل العراق دولة مصطنعة حقا، الديماغوجية الجديدة، الدرس الاسباني، كوريا الشمالية..في متغير جيوسياسي، اثيوبيا اريتريا تحولات الزمن والسياة، كونمنة باريس الصفراء… إضافة الى العديد من العنوانات الأخرى التي تعبر عن رؤية الكاتب وثقافته الواسعة.

التعليقات مغلقة.

المزيد من الاخبار