عالية نصيف تدعو للتحقيق بصفقة فساد بقيمة 32 مليون دولار

المستقلة/- دعت النائبة عالية نصيف وزير الكهرباء الى فتح تحقيق حول صفقة فاسدة في الوزارة بقيمة 32 مليون دولار من خلال عقد مشروع محطة كهرباء صلاح الدين الحرارية المبرم مع شركة (cmec) الصينية، مبينة أن الصفقة تمت بإشراف الفاسد المشهور (و.خ) .

وقالت نصيف:” ان العقد المبرم مع شركة (cmec) الصينية فضيحة بامتياز، إذ تم تشغيل الوحدة الأولى للمحطة وتم تحميلها ٢٥٠ ميكاواط فقط، والمفروض أن تتحمل ٦٣٠ ميكاواط، وبعد الاستفسار تبين بأن الشبكة المنصوبة للمحطة لاتتحمل اكثر من ٢٥٠ ميكاواط، علماً بأن المحطة عبارة عن وحدتين سعة كل وحدة ٦٣٠ ميكاواط أي أن سعة المحطة الكلية ١٢٦٠ ميكاواط، فكيف سيتم تشغيل المحطة بالكامل اذا كانت الشبكة لا تتحمل اكثر من ٢٥٠ ميكاواط؟ وكيف تم تمرير العقد بهذا الشكل لولا وجود كومشنات ضخمة؟ “.

وبينت أنه :” في كل عقود وزارة الكهرباء تكون مدة الصيانة من قبل الشركة المنفذة للمشروع لاتقل عن سنة، أما في هذا العقد فمدة الصيانة شهر واحد فقط، كما توجد فقرة في العقد تخص تدريب المنتسبين على تشغيل المحطة في الصين، ولكن لم يتم التدريب وصرف المبلغ بالكامل للشركة الصينية “.

ودعت نصيف وزير الكهرباء الى ” فتح تحقيق حول هذه الصفقة وحول كافة شبهات الفساد التي تخص (و.خ) والذي سبق وأن نشرنا في بيانات سابقة العديد من فضائحه ومن بينها محاولاته لتمرير عقود محطتي بيجي الأولى والثانية “.

التعليقات مغلقة.