عارف الساعدي يفوز بجائزة الأمير عبد الله الفيصل للشعر العربي

المستقلة/- فاز الشاعر العراقي عارف الساعدي المدير العام لدائرة الشؤون الثقافية العامة ؛ بجائزة الأمير عبد الله الفيصل للشعر العربي في دورتها الثالثة.

ويأتي هذا الفوز تتويجًا لمسيرته الشعرية المميزة، وحضوره الفاعل في الأوساط الأدبية كما يدل على ريادة الشعر العراقي عربياً، ودولياً، وصدارته، وحداثته، ومواكبته للعصر.

وكانت لجنة الجائزة قد أعلنت امس الاثنين عن الفائزين بالجائزة، ليجيء فوز الساعدي عن مجمل تجربته الشعرية.

وجائزة الأمير عبد الله الفيصل للشعر العربي، هي جائزة عالمية أعلن عنها الأمير خالد الفيصل في تشرين الثاني سنة ألفين وثماني عشرة ، تحت إشراف أكاديمية الشعر العربي بجامعة الطائف في المملكة العربية السعودية، وتمنح للشعراء العرب لتحفيز وتنمية الإبداع الشعري، وتغطي ثلاثة أفرع وهي: الشعر العربي بجائزة مقدارها نصف مليون ريال، وفرع الشعر العربي المسرحي وتبلغ قيمة الجائزة 300 ألف ريال، والشعر المغنى وجائزته 200 ألف ريال، وقد أضيف فرع رابع في الدورة الثانية تمنح جائزته لأفضل مبادرة في دعم الشعر العربي.

يذكر أنَّ الدكتور عارف الساعدي من مواليد بغداد سنة 1975 ويعد من أبرز الشعراء العراقيين حاليا، وهو من الشخصيات الثقافية  الفاعلة، ابتدأ مشواره الإبداعي منذ تسعينيات القرن العشرين، وأصدر عددًا من المجموعات الشعرية، كما له حضور في الأوساط الإعلامية والأكاديمية فضلاً عن كونه المدير العام لدار الشؤون الثقافية العامة في وزارة الثقافة والسياحة والآثار.

حصل عارف الساعدي، وهو عضو اتحاد الأدباء والكتاب في العراق على شهادة الدكتوراه في الأدب العربي الحديث سنة 2007.

أصدر كتابًا نقديًا سنة 2007، بعنوان (شعرية اليومي) تناول فيها شعر الشاعر عدنان الصائغ، ومن أبرز دواوينه :” رحلة بلا لون عن دار الشؤون الثقافية 1999، شعرية اليومي 2007، عمره الماء 2007″.

وفاز الساعدي بعدد من الجوائز؛ أبرزها المركز الأول في مسابقة الصدى (المبدعون) للشعر في دبي عام 2000، المركز الثاني بمسابقة الشاعرة سعاد الصباح للشعراء الشباب سنة 2004.

التعليقات مغلقة.