عائلة مصرية تعثر على ابنها الضائع بعد 21 عاما – فيديو

المستقلة /- تكررت حكاية المختطف السعودي موسى الخنيزي في مصر حيث عاد شاب مصري إلى أسرته بمحافظة الجيزة بعد أن غاب عنهم لمدة 21 عاما، وكان قد تم اختطافه وعمره 3 سنوات.

وحسب صحيفة “اليوم السابع” المصرية خطف عبده وعمره 3 سنوات، واستمرت العائلة في البحث عنه طوال السنوات الماضية لكن لم ينجحوا في العثور عليه حتى عاد إلى القرية يوم الجمعة 12 فبراير، مشيرا إلى أن أحد مواطني محافظة بني سويف، وهو معلم يدعى حسن، عثر على الطفل ومنحه اسم “أيمن”.

وعن تفاصيل اختطافه منذ 21 عاما، يقول الأب جمعة عبده مرعي: “إن ابني عبده خرج مع والدته إلى السوق في صباح أحد أيام عام 2000، وفقدته الأم في السوق وتم البحث عنه في كل مكان دون جدوى، وظللت أبحث عنه لمدة 15 عاما، حتى تعبت ولكن لم أيأس”.

وعن تفاصيل العثور عليه، قال الأب: “إن امرأة من قريتنا بالجيزة كانت تسافر إلى محافظة بنى سويف لبيع الطيور، وهناك سمعت قصة الطفل الذي تم العثور وهو في عمر 3 سنوات حيث وجده أحد المواطنين ورباه في قرية “الميمونة” حتى بلغ سن 24 عاما، ثم نقلت بائعة الطيور القصة إلى أهل الشاب في الجيزة، والذين أسرعوا إلى بني سويف وقابلوا الشاب في منزل حسن وشعروا بارتياح لمقابلته.

وحسب الصحيفة فقد قامت أسرة الشاب بإجراء تحليل الحمض النووي التي أثبتت التحاليل تطابق البصمة الوراثية.

التعليقات مغلقة.