طيفور يدعو للكف عن التطاول على النواب وقذفهم بالتهم

بغداد ( المستقلة).. أنتقد نائب رئيس مجلس النواب بعض الكتل السياسية ورجال الدين الذين يحاولون عبر المنابر وخطب الجمعة تشويه سمعة المؤسسة التشريعية وأعضاء مجلس النواب والتقليل من شأنهم من خلال المطالبة بألغاء رواتبهم التقاعدية متناسين بأنهم ممثلين عن الشعب جاءوا عبر صناديق الأقتراع.(حسب تعبيره).

وطالب طيفور في بيان صادر عن مكتبه تلك الكتل والمؤسسات الدينية بالكشف عن مواردهم وذممهم المالية أمام الشعب العراقي وتقديمها الى هيئة النزاهة.

وأضاف قائلا ” كفى التطاول على النائب وقذفه بالتهم والحديث غير المبرر عن الأمتيازات المالية التي يحصل عليها واستغلال هذا الموضوع للدعاية الانتخابية, وهنا أطالب مجلس النواب بتشريع قانون خاص للذين يريدون التبرع برواتبهم التقاعدية وأرجاع هذه الأموال الى خزينة الدولة حتى تستقر ضمائرهم “.

وعبر طيفور عن أسفه لما وصفه بالتحشيد الأعلامي ضد نواب المجلس وتأجيج عواطف الناس وأثارة مشاعرهم في المنابر والمؤتمرات الصحفية.

وقال على الجميع أن يدرك بأن النائب هو مشرع قانوني ومراقب لأداء الحكومة وليس له أية علاقة بتنفيذ الخدمات وحل المشاكل التي يعاني منها معظم المواطنين.

 

وأشار الى أن أغلب البلدان المتحضرة يحظى النائب فيها بأحترام وأهتمام جميع المؤسسات الدينية والمدنية ويخصص له راتب تقاعدي محترم بعد أنتهاء دورته البرلمانية.(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد