ضجة سعودية بعد كلام بايدن عن مقتل خاشقجي

المستقلة /- ضجة كبيرة أثاره التصحيح الذي أجراه البيت الأبيض على النص الذي قاله الرئيس الأمريكي جو بايدن لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بشأن مقتل الصحفي جمال خاشقجي، خلال قمة جدة مؤخرا.

حيث رد بايدن على سؤال وجه له، عن ما إذا كان الوزير السعودي عادل الجبير يقول الحقيقة، عندما قال إنه لم يسمع بايدن يتهم ولي العهد بقتل خاشقجي، بالقول: “لا”، وقام البيت الأبيض رسميا بتصحيح التصريح، حيث جاء التعديل الجديد متوافقا مع رواية الجانب السعودي على لسان الجبير، الذي قال إن بايدن لم يثر أمام ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، موضوع مسؤوليته عن مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي.

وجاء في التصحيح، حذف البيت الأبيض الكلمة التي تشير إلى أن بايدن تحدث عن مسؤولية محمد بن سلمان الشخصية عن جريمة مقتل خاشقجي واستبدلها بعبارة: “كنت أظنك مسؤولا عنها”.

ولقي تصحيح البيت الأبيض تفاعلا كبيرا على مواقع التواصل الاحتماعي في السعودية، حيث قال الكاتب السعودي، إدريس الدريس: “البيت الأبيض يتراجع عن تكذيب كلام الجبير ويقر بما ذكره في اللقاء عن حوار بايدن وولي العهد السعودي حول جريمة خاشقجي”.

وقال حساب آخر: “بعد تلويح السعودية بنشر فحوى للاجتماع، البيت الأبيض يتراجع ويصدر تعديل لروايته حول خاشقجي”، مشيرا انه لن تصدر اتهامات بل ظنون وتفكير.

وعلى صعيد آخر، قال جو بايدن، عبر حسابه في تويتر، وذلك تعليقا على حضور قمة جدة للأمن والتنمية في المملكة العربية السعوية: “كان من الجيد حضور قمة جدة للأمن والتنمية”، وعبر عن سعادته بلقاء قادة دول مجلس التعاون الخليجي ومصر والعراق والأردن، ونشر الرئيس الأمريكي صورة جماعية لقادة وزعماء القمة التي عقدت في مدينة جدة السعودية يوم السبت.

اقرأ المزيد

التعليقات مغلقة.