صحيفة : ايران تؤكد اختراقها لاجواء العراق وتوجيهها ضربات ضد تنظيم داعش

نقلت صحيفة “غارديان” البريطانية عن إبراهيم رحيم بور نائب وزير الخارجية الإيراني تأكيده أن إيران نفذت ضربات جوية ضد مسلحي “الدولة الإسلامية” في العراق.

ونقلت الصحيفة عن المسؤول الإيراني قوله إن الغرض من الضربات هو “الدفاع عن مصالح أصدقائنا في العراق”، في إشارة إلى الحكومة المركزية في بغداد وحكومة إقليم كردستان في شمال البلاد.

وأضاف “في هذه المسألة، لم يكن لدينا أي تنسيق مع الأميركيين”، وإنما بناء على طلب من الحكومة العراقية.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي قال اثناء تواجده في بروكسل إنه ليست لديه معلومات بشأن أي غارات جوية شنتها طائرات حربية ايرانية على مواقع للتنظيم في العراق.

وكان وزير الخارجية الامريكي جون كيري قد صرح على هامش مؤتمر التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة المنعقد في بروكسل، بقوله “إذا كانت إيران تهاجم تنظيم الدولة الإسلامية في مكان ما، وإذا كان هذا الهجوم محصورا بالدولة الإسلامية، ولذلك تأثير، فسيكون إذن تأثيرا واضحا إيجابيا”.

وتابع رحيم بور “لن نسمح الأوضاع في العراق أن تنحدر الى مستوى سوريا، بسبب تأثير اللاعبين الأجانب. وبالتأكيد مساعدتنا (إلى العراق) أقوى من المساعدة التي نقدمها إلى سوريا، لأنهم أقرب إلينا” جغرافيا.

وكان المسؤولون الإيرانيون قبل هذه التصريحات نفوا تنفيذ أي ضربات جوية داخل العراق، على الرغم من تأكيد وزارة الدفاع الأمريكية.

وقالت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الإيرانية مرضية أفخم الاربعاء الماضي إن “التقارير الواردة حول تعاون إيران مع التحالفات العسكرية لدول أخرى لمجابهة تنظيم الدولة الإسلامية ليست دقيقة وغير صحيحة”.

اترك رد