صحيفة : المسيحيين في العراق ينتظرون معجزة من زيارة بابا الفاتيكان

المستقلة /- قالت صحيفة ”التايمز“ البريطانية إن المسيحيين في العراق ينتظرون معجزة من زيارة بابا الفاتيكان فرانسيس إلى العراق يوم الجمعة المقبل.

وأضاف التقرير: ”في ظل التحذيرات بأن الزيارة البابوية هي الفرصة الأخيرة لإنقاذهم، فإن الجالية المسيحية الآخذة في الانكماش تعمل على قدم وساق استعداداً لزيارة البابا، على أمل أن يستطيع إنهاء الاضطهاد الذي يعانون منه“.

ومضى التقرير بالقول: ”بعد أن كان عددهم مليون مسيحي في العراق عام 2003، فإن ما يقرب من 250 ألفا فقط هم الباقون الآن، بعد فرار الكثير منهم من إرهابيي تنظيم داعش الإرهابي في الفترة من عام 2014 إلى 2017، حيث هاجروا بحثاً عن فرص جديدة للحياة في أستراليا وكندا والولايات المتحدة. ومنذ سقوط داعش، فإن المسيحيين يعانون تحت قبضة الفصائل الشيعية الموالية لإيران“.

وتابع التقرير: ”خلال زيارته التي تستمر 4 أيام، وهي الزيارة الباباوية الأولى إلى العراق، فإن فرانسيس، البالغ من العمر 84 عاماً، سوف يتوسط نيابة عن المسيحيين خلال لقائه مع زعماء العراق المسلمين، وسوف يطالب المسيحيين أيضاً بأن يظلوا مؤمنين بالعراق“.

ونقل التقرير عن الأب بينديكت كيلي، القس البريطاني الذي سبق له العمل في العراق، قوله ”هذه آخر فرصة لإيقاف موجة هجرة الشباب المسيحيين من العراق“.

التعليقات مغلقة.