صحيفة : أندية الدوري الإنجليزي تخشى من التأجيلات بسبب المتحور اوميكرون

المستقلة / – قالت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية في تقرير حصري إن أندية الدوري الإنجليزي الممتاز تخشى من التأجيلات الجماعية واحتمال الحاجة إلى إغلاق آخر بسبب الانتشار السريع للمتحور أوميكرون من فيروس كورونا والتقدم البطيء في تطعيم اللاعبين، ما قد يؤدي إلى إيقاف الموسم وما يلي ذلك من مشاكل كثيرة وأضرار على الأندية.

وأعلن الدوري الممتاز إصابة 42 لاعبا بكوفيد-19 ليلة الاثنين، وهو أكبر عدد تم تسجيله على الإطلاق في أسبوع واحد، مع تأكيد ما لا يقل عن خمسة أندية وجود حالات مصابة بين صفوفها، بما في ذلك مانشستر يونايتد الذي تم تأجيل مباراته خارج أرضه أمام برنتفورد الليلة نتيجة لذلك.

وتفاقمت مخاوف الأندية بسبب بطء وتيرة برامج التطعيم، الأمر الذي ترك غالبية اللاعبين في انتظار تلقي اللقاح المعزز المطلوب لتوفير الحماية ضد أوميكرون، بعد أن أظهرت الدراسات أن جرعتين فقط لا توفران سوى القليل من المناعة.

وعلمت صحيفة ”ديلي ميل“ أن ولفرهامبتون هو النادي الوحيد الذي يتصدر أندية الدوري الممتاز والذي من المقرر أن يحقق هدف رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون المتمثل في حصول جميع الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 18 عامًا على جرعات معززة بحلول نهاية الشهر، على الرغم من أنه من المفهوم أيضًا أن ليدز وبرنتفورد متقدمان بشكل جيد.

ويواجه العديد من اللاعبين في الأندية الأخرى انتظارًا قلقًا، حيث لا تزال اللجنة المشتركة للتلقيح والتحصين تصر على وجود فجوة لمدة ثلاثة أشهر بين جرعات اللقاح الثانية والثالثة.

ضرورة تطعيم اللاعبين

تُعد بيانات التلقيح لدى رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز سرًا خاضعًا لتكتم شديد، لكن آخر المعلومات التي نشرت في 19 أكتوبر/تشرين الثاني الماضي ذكرت أن 68 في المئة من اللاعبين تم تطعيمهم بالكامل.

لذلك سيتعين على ما يقرب من ثلث اللاعبين الانتظار حتى نهاية يناير /كانون الثاني المقبل على الأقل لتلقي الجرعات المعززة، لأن عددًا كبيرًا من الجرعات الثانية لم يتم إعطاؤها حتى أكتوبر الماضي.

وأدى الانتشار السريع لمتحور أوميكرون، الذي قال وزير الصحة ساجد جاويد إنه كان من الممكن أن يكون مسؤولاً عن ما يصل إلى 200 ألف إصابة بفيروس كوفيد-19 في البلاد يوم الاثنين، إلى كشف مخاطر تردد بعض اللاعبين في الحصول على اللقاح، وهو ما تقاتل الأندية ومسؤولو الدوري الإنجليزي الممتاز من أجله طوال الموسم.

وحث بيب غوارديولا، المدير الفني لمانشستر سيتي، لاعبيه على الحصول على جرعات معززة، قائلا: بالتأكيد، يقترح الأطباء علينا القيام بذلك. معظمنا حصل عليها بالفعل، وأعتقد أن على اللاعبين أن يقرروا ما إذا كانوا سيفعلون ذلك“.

وكشف ستيفن جيرارد، المدير الفني لأستون فيلا، عن أن ناديه سيأخذ في الاعتبار حالة اللقاح للصفقات المحتملة، وأوضح: ”نحن نبحث كل شيء، لا أعتقد أنه من الصواب أن أعلق على ما إذا كنت سأتعاقد أو لا مع لاعب وفقا لحالة تلقيحه ضد الفيروس، لكنه بالتأكيد سيدخل في المفاوضات“.

تأجيلات بسبب أوميكرون

أدى أوميكرون بالفعل إلى اضطراب قبل تأجيل مباراة برنتفورد ضد مانشستر يونايتد في منتصف ليل الاثنين، حيث تم إلغاء مباراتي توتنهام ضد ستاد رين الفرنسي وبرايتون الأسبوع الماضي، كما تأجلت مباراة الدرجة الثانية بين شيفيلد يونايتد وكوينز بارك رينجرز ليلة الاثنين.

وفكر ليستر سيتي ونوريتش سيتي في تأجيل مباراتيهما ضد نيوكاسل ومانشستر يونايتد على التوالي في نهاية الأسبوع الماضي قبل المضي قدما وإقامتهما.

ويصر الدوري الإنجليزي الممتاز على أنه مع إجراءات الاختبار الصارمة وبروتوكولات الطوارئ المعمول بها، يجب أن يكون قادرا على استمرار المسابقة، لكن المصادر في العديد من الأندية تتساءل بشكل خاص عما إذا كان بإمكانها الاستمرار في حالة التأجيل الجماعي دون المساس بنزاهة المنافسة خاصة في الأماكن المزدحمة.

وخلال فترة الأعياد تم تأجيل ست مباريات من الدوري الإنجليزي الممتاز العام الماضي دون إغلاق، وسيبذل المسؤولون كل ما في وسعهم لمنع إيقاف الموسم خاصة أن الإيقاف ولو حتى لفترة وجيزة سيكون كارثيًا، لأنه سيؤدي إلى مطالبة الشركات المالكة لحقوق البث التلفزيوني بخصم كبير في المستحقات وتراكم كبير للمباريات المؤجلة.

إن تمديد الموسم إلى الصيف – كما حدث في بداية الجائحة – سيكون أكثر إشكالية هذه المرة، حيث تم ضغط موسم 2022-23 بالفعل بسبب بطولة كأس العالم في قطر التي ستقام في نوفمبر/تشرين الثاني وديسمبر/كانون الأول 2022.

التعليقات مغلقة.