صحفي اسرائيلي يستفز مشاعر العراقيين في ذكرى ثورة تشرين

صحفي اسرائيلي يستفز مشاعر العراقيين في ذكرى ثورة تشرين

المستقلة/- نشر الصحفي الإسرائيلي إيدي كوهين، عضو جمعية “منظمات اليهود النازحين” عشية الذكرى الاولى لثورة تشرين  على حسابه في موقع التدوينات الصغيرة تويتر تغريدة يرى فيها انها تستفز مشاعر العراقيين .

ونشر الصحفي الإسرائيلي صورة تجمع علم جمهورية العراق وعلم الكيان الصهيوني المحتل واردفها بجملة “بلاد الرافدين قريبا غصب عن الاعداء” ، ليرد عليها المئات من الناشطين العراقيين و العرب .

حيث جاء احد الردود بـ “تعرفون جيداً زوالكم يبدأ من العراق ولو بعد حين”.

واضاف مغرد اخر “في العراق كانت نهاية كل جبار وظالم ومن العراق سيبدأ العد التنازلي الخاص بكم . عراق المجد لا يقهر”.

واردف اخر “يلا صيروا زلم وعلنو التطبيع ….لكي ندخل الجليل بأي وقت نشاء محررين لا سائحين”.

اخيرا من ضمن مئات الردود قال احدهم “نهايتكم تبدأ من العراق فلا تكذب على نفسك”.

التعليقات مغلقة.