شقيقة هنا الزاهد تهدد بالانتحار

المستقلة /- كشفت فرح الزاهد شقيقة الفنانة المصرية هنا الزاهد عن معاناتها من مرض خطير يجعلها تدقق في تفاصيل الأشياء من حولها ومن الممكن أن يؤدي للانتحار.

وقالت شقيقة هنا الزاهد كشفت أنها تعاني من ما يعرف بال ” اوه سي دي ” وهو نوع من الوسواس القهري بنمط من الأفكار والمخاوف غير المرغوب فيها (وساوس) تدفعك إلى القيام بسلوكيات تكرارية “سلوكيات قهرية” تُعيق هذه الوساوس والسلوكيات القهرية الأنشطة اليومية وتتسبب في ضيق شديد.

فرح وفي مقابلة مع منى الشاذلي قالت أنها تعاني من ذلك منذ صغرها وهو مرض نفسي متعب يدفعك للقيام لتصرفات خارجة عن إرادتك بسبب وجود شخص آخر بداخلك يقول لك ما تفعله.

وقالت فرح أنها تقوم بالتحقق من باب سيارتها إذا أقفلته أكثر من مرة وتوضب خزانتها وتمنع أي شخص من لمس ملابسها لأنها في حال تم ذلك ستنظفها لمدة يومين

واشارت فرح أنها لديها في دماغها أرقام عبارة عن الأعمال التي تريد إنجازها وبداخل كل رقم تفاصيل دقيقة وهذا الأمر ليس سهلاً ويسبب لها التعب.

كما واضافت إلى أنها أثناء تصوير مسلسلها عندما تدخل مصممة الأزياء إلى غرفتها وتخرج منها تصاب بنوبة هلع بسبب لمسها للملابس.

ووجهت فرح رسالة إلى الأهالي بالانتباه إلى تصرفات أولادهم الغريبة منذ الصغر ومحاولة مساعدتهم في العلاج وعدم السخرية منهم لأنه مرض نفسي متعب.

 

التعليقات مغلقة.