شرطة ميسان حادثة الاعتداء على عائلة مسيحية كان بدوافع تجارية “عمل”

المستقلة/-علي قاسم الكعبي/..اوضحت مديرية  شرطة ميسان، الاثنين، أن حادثة الاعتداء على عائلة مسيحية في مركز العمارة كانت بواسطة عبوة يدوية الصنع القيت على سياج المنزل من اشخاص يستقلون دراجة نارية.

واشارت الى ان  الانفجار ادى الى اضرار مادية فقط دون وقوع خسائر بشرية.

و ذكرت القوات الامنية تحركت بسرعة وفرضت طوقا امنيا وبعدها تم غلق المنطقة والبحث عن الدراجة النارية بعد التأكد من أوصافها بالرجوع الى الكاميرات الموجودة في المنطقة.

وأكدت المديرية ان استهداف العائلة المسيحية لاينطوي اية أهداف تحت مسمى التغيير الديمغرافي او استهداف التنوع في المحافظة  بل هو خلاف تجاري.

التعليقات مغلقة.