سيناريو شبيه بكورونا.. فيروس جديد ربما يتحول إلى جائحة

المستقلة /- تبرز هذه الأيام مخاوف حول العالم من تحول فيروس نيباه إلى جائحة جديدة، حيث يتشابه مع سيناريو فيروس كورونا من حيث مصادره، واعراضه وطرق إنتقاله، فمصدره حيواني مثل الخفافيش أو الخنازير، وينتشر في الدول الآسيوية، وأعراضه تشبه الإنفلونزا، وينتقل مباشرة بين شخص مصاب وآخر سليم، إلا أنه يصيب المخ بالتهابات مميتة في خلال ساعات، وهنا تكمن خطورته، اذ ان معدل الوفيات لدى المصابين يتراوح من 40% لـ75%.

فمنذ ظهور فيروس نيباه، تم الإبلاغ عن حوالي 1000 حالة إصابة بمعدل وفاة 52% من ماليزيا وسنغافورة والهند وبنغلادش، والجدير بالذكر انه لا يوجد علاج أو لقاح متاح للناس أو الحيوانات، رغم وجود حاجة ملحة لتسريع وتيرة البحث والتطوير المتعلقين بفيروس نيباه، ويختصر العلاج الأساسي للبشر هو الرعاية الداعمة فقط.

وأكدت منظمة الصحة العالمية ان المزارع مُعرَّضون لخطر أكبر، لأن الإصابة بفيروس نيباه ترتبط بالأنشطة الزراعية، وخاصة زراعة الفاكهة لأنها تجذب خفافيش الفاكهة، وكذلك التعامل مع بعض حيوانات المزارع (خاصة الخنازير).

التعليقات مغلقة.