سوزان السعد : استهداف محافظة البصرة من قبل الإرهابيين يرمي الى تخريب الاقتصاد العراقي وإبعاد المستثمرين

بغداد ( إيبا )..طالبت القيادية في حزب الفضيلة الإسلامي سوزان السعد الحكومات المحلية بإعادة النظر بالخطط الامنية وإجراء تغييرات في الاجهزة الامنية ، معتبرة ان استهداف محافظة البصرة من قبل الإرهابيين يرمي الى تخريب الاقتصاد العراقي وإبعاد المستثمرين.

وقالت السعد في بيان لها اليوم :” ان سلسلة التفجيرات التي تعرض لها عدد من المحافظات اليوم ومن بينها محافظات كانت آمنة نسبيا كالسماوة ، اثبتت عجز الخطط الأمنية وغياب العمليات الاستباقية ، بدليل ان الاجهزة الاستخبارية تصدر تحذيرا مسبقا بوجود سيارات مفخخة تتجول داخل المدن ، ثم تنفجر تلك السيارات دون ان تتم الاستفادة من هذه المعلومة ، فما فائدة التحذير اذا كانت الاجهزة الامنية علمت مسبقا بدخول السيارات المفخخة ولم يتم ضبطها قبل ان تنفجر؟ “.

واشارت الى :” ان محافظة البصرة تأتي بالمرتبة الثانية بين اكثر المحافظات التي يتم استهدافها بعد العاصمة بغداد ، وهذا ان دل على شيء فإنما يدل على ان الارهابيين يحاولون من خلال استهدافها ضرب الاقتصاد العراقي وإبعاد المستثمرين عن المحافظة باعتبارها شريان الاقتصاد العراقي ، وخير دليل على ذلك استهداف فندق مناوي باشا مساء اليوم الذي يضم عادة مستثمرين ، بالاضافة الى تكرار هروب السجناء في البصرة وسط شكوك تحوم حول وجود تواطؤ بين عدد من ضعاف النفوس من عناصر الأجهزة الأمنية الذين سهلوا هروبهم “.

واضافت :” ان من واجب الحكومات المحلية اعادة النظر في كافة الخطط الامنية واجراء تغييرات في الأجهزة الامنية ، مع ضرورة التنسيق بين الجيش والشرطة في التصدي للعمليات الارهابية وإحباط الهجمات قبل وقوعها ، وزج عناصر معروفة بكفاءتها ونزاهتها وإخلاصها في العمل في صفوف الاجهزة الامنية وخصوصا في جهاز الاستخبارات “.(النهاية)

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.