روحاني يطالب الكاظمي بالافراج عن اموال إيرانية مجمدة بالعراق

المستقلة/- طالب الرئيس الإيراني، حسن روحاني، من الحكومة العراقية الإفراج “فوراً” عن مليارات الدولارت المحتجزة لدى بغداد بسبب العقوبات الأمريكية.

وذكر بيان للرئاسة الإيرانية، أن الرئيس حسن روحاني أكد في اتصال هاتفي تلقاه من رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، اليوم السبت، أن لدى البنوك العراقية أموال إيرانية “تم تجميدها خلافا للقانون”، ورغم الوعود المكررة من قبل المسؤولين العراقيين، إلا أنها لم يتم الافراج عنها بعد، داعيا إلى ضرورة الإفراج عن الموارد الايرانية لدى العراق.

وحسب البيان دعا روحاني؛ إلى الإسراع في تنفيذ قرار البرلمان العراقي بشأن خروج القوات الأمريكية.

وتقول مصادر رسمية، إن ديون إيران على العراق تبلغ نحو 3 مليارات دولار، حيث أعفت العقوبات الأمريكية العراق مؤخرا من أجل تسهيل شراء الكهرباء لمدة 60 يوما.

وتحاول طهران استخدام القناة المالية العراقية لتلبية مشترياتها الخارجية والتحايل على العقوبات الأمريكية، لكن نائب الرئيس الإيراني إسحاق جهانغيري، اعترف في وقت سابق بعدم تمكن طهران من نقل أية أموال بسبب العقوبات المالية والمصرفية، قائلا إن “الولايات المتحدة لا تسمح لنا بنقل دولار واحد حتى من الأموال الإيرانية الموجودة في مختلف دول العالم”.

التعليقات مغلقة.