رافضة الإفصاح عن السبب.. مايا دياب تنهي صداقتها مع أصالة نصري

المستقلة /- أعلنت الفنانة اللبنانية مايا دياب إنهاء صداقتها مع الفنانة السورية أصالة، رافضة الإفصاح عن السبب، مشيرة إلى أن حياتها الشخصية لا يجب كشفها للعلن.

وأضافت مايا دياب خلال لقاء مصور مع برنامج ”أراب وود“ المذاع عبر شاشة روتانا: ”صداقتي مع أصالة انتهت، وتجمعني صداقات مع آخرين في الوسط الفني.. ومواضيعي الشخصية والخاصة ليست قابلة للنقاش على العلن، وهذا الموضوع مسكر منذ فترة طويلة“.

 

وبسؤالها عن إن كانت تكره أصالة قالت: ”لا ما بقبل تقولي هيك أبدا، أنا أصالة بتمنالها الخير والنجاح والصحة دايما.. وهيدا حكي مش بيطلع من عندي ولا من قلبي أصلا، مش بشوف الناس إلا بالحب“.

وبسؤالها عن علاقتها بالفنانة دينا الشربيني، أكدت: ”أنا ودينا مش فنانات أصدقاء، أنا ودينا أصدقاء من 13 سنة، وصداقتنا فيها أخوة وقرب كتير، دينا الشربيني روحها جميلة وتستاهل كل الخير في الدنيا، والله يقدم لها الخير والصحة والنجاح“.

 

ومؤخرا دعت الفنانة اللبنانية مايا دياب إلى التحرك والمطالبة بحق المرأة العربية؛ بعد مقتل فتاتين عربيتين في أسبوع واحد، وهما الأردنية إيمان إرشيد والمصرية نيرة أشرف، مشيرة إلى أنه ليس من المقبول السكوت على جرائم ضد النساء.

وكتبت مايا دياب تغريدة عبر حسابها الشخصي على موقع ”تويتر“ قالت فيه: ”مش مقبول أبدا ولا بأي شكل من الأشكال نسمع ونتقبل جرائم بحق النساء بالوطن العربي، الموضوع زاد كتير عن التقبّل!“.

وأضافت: ”شو ناطرين لتتحركوا وتطالبوا بحق كل امرأة مقموعة وساكتة؟ كيف عقلنا بدو يستوعب فاجعتين بمصر والأردن بأقل من أسبوع وغيرها من الجرائم اللي ما عم تخلص“.

وأعربت مايا في تدوينة أخرى عن غضبها ممن يتعاطفون مع القاتل ويجدون له مبررات، قائلة: ”الأبشع من الجريمة نفسها والأبشع من مرتكب الجريمة هني الناس اللي عم يبرروا للقاتل ويحاولوا ينصفوه على دم الضحية !“.

 

اقرأ المزيد

التعليقات مغلقة.