رئيس البرلمان العربي يؤكد أهمية تضافر الجهود لمكافحة الإرهاب ومحاربة الفكر المتطرف

المستقلة..   أكد رئيس البرلمان العربي عادل بن عبد الرحمن العسومي ضرورة تضافر الجهود الوطنية والعربية لكافة المؤسسات العربية البرلمانية والحكومية لمكافحة الفكر المتطرف ومنعه وتجفيف منابعه وذلك في إطار جهود مكافحة الإرهاب بكافة أشكاله وصوره.

ودعا العسومي لدى لقائه مستشاررئيس جمهورية مصر العربية للشئون الدينية أسامة الأزهري، الى تبني استراتيجيات واضحة بإجراءات وآليات وأدوات عمل على المستويات الوطنية والعربية بما يساهم على نشر الوعي الصحيح والدقيق بماهية التطرف وأشكاله وأساليب التأثير على الشباب وجذبهم والتأثير عليه وتطويع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في ذلك مما يشكل تحدي وطني وعربي وتهديد على الأمن والسلم العربي والدولي، وتهديد أمن وسلامة الشعوب العربية وشعوب العالم.

وبحث الجانبان التنسيق المشترك مع البرلمان العربي ومساندة جهوده القائمة على  مكافحة الإرهاب والتطرف والغلو من خلال دعم برامج وخطط البرلمان العربي الرامية الى تعزيز  الحوار والاقناع  ومحاربة الفكر الظلامي بالحجة السليمة والفكر التنويري، والتوعية لكافة فئات المجتمعات العربية خاصة الشباب باعتبارهم عصب الأمة العربية ومستقبلها .

كما جرى اثناء اللقاء بحث آليات التنسيق مع لجنة مكافحة الإرهاب بالبرلمان ومركز الدبلوماسية البرلمانية العربية التابع للبرلمان العربي لإقامة اللقاءات التوعوية والندوات والمحاضرات والمؤتمرات التي تساهم في نشر الوعي في الشعوب العربية لمكافحة آفة الإرهاب والتطرف ونشر الفكر المعتدل القائم على تعاليم الدين الإسلامي الحنيف وبيان خطر التنظيمات الإرهابية على الدول العربية .

من جانبه أعرب الأزهري عن سعادته بالجهود التي يقوم بها البرلمان العربي وما يشهده من تطور في أدواته وتطلعاته وخطط عمله، مؤكدا دعمه الكامل لخطط وبرامج البرلمان العربي الرامية لمكافحة الإرهاب والفكر المتطرف وتقديم كافة أشكال الدعم والتنسيق لتحقيق الأهداف المرجوة.

وأكد الاتفاق على خطة عمل مشتركة لتوحيد الجهود لمكافحة الإرهاب والفكر المتطرف وحماية المجتمعات العربية منها.

التعليقات مغلقة.