رئيسة برلمان كوردستان تحسم الجدل حول رفع الحصانة عن كاظم فاروق

المستقلة /… أعلنت رئيسة برلمان كوردستان ريواز فائق عن عدم رفع الحصانة عن رئيس كتلة حراك الجيل الجديد كاظم فاروق.

وقالت فائق خلال الجلسة التي انعقدت اليوم، إن عدم حضور فاروق الجلسات كان بقرار برلماني، وليس بمحض إرادته لذلك لن نطبق عليه حكم الغائب، ولن يتم التعامل معه وفق مادة الغياب من النظام الداخلي.

وأكدت أن قرار حظر البرلماني كاظم فاروق من دخول الجلسات جرى بالتصويت عليه، مشيرة إلى أنه ومن أجل عودته لحضور الجلسات هناك سبيلان أما أن يعتذر أو يتم إلغاء القرار.

و منعت السلطات الأمنية المسؤولة عن حماية مبنى برلمان كوردستان وللمرة الثالثة على التوالي فاروق من الدخول إلى قاعة البرلمان لعدم تقديمه اعتذارا رسميا على ما قام به من رفع فردتي حذائه أمام هيئة الرئاسة.

وقال فاروق في مؤتمر صحفي عقده اليوم عقب منعه من الدخول “أنا أفضل أن أبقى خارج قبة البرلمان برأس مرفوع لا أن أكون مطأطأ الرأس داخلها”.

وكان فاروق قد رفع فردتي حذائه بوجه أعضاء هيئة رئاسة برلمان كوردستان ورما بهما في جلسة انعقدت في نهاية شهر آذار الماضي وغادر قبة البرلمان حافيا احتجاجا على عدم منح مزيد من الوقت للحديث.

وقررت هيئة رئاسة برلمان إقليم كوردستان، حرمان رئيس كتلة حراك الجيل الجديد من المشاركة في الجلسات المقبلة جراء ما أقدم عليه من تصرف.

وقالت رئيسة البرلمان ريواز فائق في حينها، انه مقابل التصرف غير المحترم وغير اللائق الذي اقدم عليه البرلماني كاظم فاروق داخل الحرم البرلماني تقرر حرمانه من المشاركة بالجلسات المقبلة الى ان يقدم اعتذارا رسميا الى البرلمان. (النهاية)

التعليقات مغلقة.