«ذيل الشمس» يحمي الأرض من النيازك

بغداد ( المستقلة ).. اكتشف العلماء “ذيلا” يشكل حقلاً مغناطيسياً حول نظامنا الشمسي، الذي يمكنه أن يجنب كوكبنا من التعرض للمذنبات، بعد رصد الجزيئات المشحونة في الفضاء.

وكشف علماء في وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” من خلال معلومات جمعت من مركبة IBEX الفضائية خطوطاً مغناطيسية تصدر عن الرياح المتكونة بفعل الطاقة الشمسية، التي يمكنها أن تجول بكل اتجاهات النظام الشمسي بسرعة تفوق ملايين الأميال في الساعة الواحدة، والتي يمكنها أن تحول دون دخول النيازك والشهب الخارجية إلى النظام الشمسي.

وفي تقرير نشرته الوكالة، رسم العلماء شكل الذيل للنظام الشمسي، وأطلق عليه اسم heliotail.

وأشار العلماء إلى معرفتهم بوجود مثل هذه الحقول المغناطيسية في عدد آخر من النجوم، لكن هذه المرة الأولى التي يتم التأكد فيها من وجود مثلها في النظام الشمسي، بحسب شبكة “سي إن إن”.

وأطلقت مركبة IBEX الفضائية عام 1977، وهي تعد مشهورة بالمسافة التي قطعتها خارج النظام الشمسي إلى الآن، ولكن هذه المركبة لا تقوم آليتها على التقاط الصور، بل برصد الجزيئات المشحونة في الفضاء.(النهاية)

 

اترك رد