ذا لاين.. مدينة مليونية أعلنت عنها السعودية بلا شوارع كيف؟

المستقلة /- “ذا لاين”،مدينة مليونية تم تدشينها اليوم بطول 170 كم،تحافظ على 95% من الطبيعة في أراضي نيوم، صفر سيارات، صفر شوارع.

وأعلنت السعودية، الأحد، عن إطلاق مشروع “ذا لاين” في منطقة نيوم شمال غربي المملكة، وهي مدينة تجسد بمواصفاتها حياة المستقبل.

لكن السؤال الذي يفرض نفسه،كيف يمكن لسكان مدينة أن يعيشوا بلا شوارع؟

ووفق الموقع الرسمي للمشروع العملاق ،ستخلق مدينة “ذا لاين”” مجتمعات إدراكية مترابطة فيما بينها، بلا مركبات أو طرق، تشجع السير على الأقدام، وتُتيح فيها المواصلات فائقة السرعة للجميع إمكانية الوصول إلى طرفَيْ المشروع في غضون 20 دقيقة على أبعد تقدير، مما يوفر جودة حياة استثنائية للسكان.

ويضيف، المدينة تعززها بنية تحتية على مستوى فائق من الابتكار ،و ركيزة متكاملة ومدمجة، ستضم وسائل نقل فائقة السرعة وخدمات المرافق، وسيكون أداؤها على مستويات غير مسبوقة من الكفاءة والاستدامة.

ومجتمعات “ذا لاين” ستدار بالكامل على تقنيات الذكاء الاصطناعي لتسهيل عملية التواصل مع الإنسان بطريقة تمكنها من التوقّع والتفاعل بقدرات غير مسبوق.

والمجتمعات في المدينة صُممت لخدمة الإنسان، والوصول في 5 خمس دقائق مشياً إلى كل مرافق الحياة والعمل والترفيه.

وستُدمَج المرافق والخدمات، والنقل العام فائق السرعة، والنقل اللوجستي، والبنية التحتية الرقمية بكل سلاسة، بما يضمن عدم التأثير على المعيشة.

كما سيتيح هذا التصميم الفريد التطوير المستمر للمدينة، لا سيما من الناحية التقنية دون إزعاج للسكان. كما ستنشأ مجتمعات إدراكية ضمن إطار رقمي متكامل وتقنية لاسلكية، حيث تضمن البنية الرقمية توافر جميع الاحتياجات في متناول اليد، إلى جانب التطور والتعلم المستمر للمجتمعات..

وتهدف المدينة لاستعادة العلاقة الأصيلة بين الإنسان والطبيعة سعياً لصحة ورفاهية أفضل وتحقيقاً لمعيشة تغمرها السعادة.

ويقع مشروع “ذا لاين” في نيوم شمال غرب المملكة العربية السعودية، عند طرف خليج العقبة على البحر الأحمر. وتبرز أهمية موقعه على البحر الأحمر في كونه على مفترق طرق العالم في شمال غرب المملكة، مما يدعم موقع نيوم بأن تكون مركزاً عالمياً للابتكار، حيث يستطيع 40% من سكان العالم الوصول إلى نيوم في أقل من 4 ساعات، كما أن قرابة 13% من حركة التجارة العالمية تمرُّ عبر البحر الأحمر.

التعليقات مغلقة.