دولة تعتقل شقيق مايا دياب وتسلمه لاميركا

فوجئ الوسط الفني والإعلامي بالمعلومات المتناقلة عن أن الموقوف غسان دياب الذي سلّمته قبرص إلى الولايات المتحدة الأمريكية بتهمة غسل أموال هو شقيق الفنانة اللبنانية مايا دياب.

وكانت الأخبار تحدثت عن الاشتباه بارتباط دياب بحزب الله، وبأنه يواجه تهمة غسل حوالي مئة ألف دولار تعود إلى تشرين الأول/أكتوبر 2016 وتهمتين بالتآمر لغسل ما يزيد عن ذلك إضافة إلى تهمتين بتحويل غير مرخّص للعملة لمبلغ فاق المئة ألف دولار.

 

إلا أن مصادر أمنية لبنانية نفت انتماء غسان دياب إلى حزب الله بعد أن سلّمته السلطات القبرصية إلى الولايات المتحدة بسبب “شبهات حول عمليات غسل أموال”.

 

ونقلت وكالة “أخبار اليوم” عن مصادر خاصة أن غسان دياب هو شقيق الفنانة مايا دياب ومسألة توقيفه تأتي في إطار “الوشايات” الشخصية.

 

وكانت قبرص أعلنت في وقت متأخر السبت أنّ المحكمة العليا صادقت على أمر تسليم غسان دياب، يُشتبه بأنّه عضو في “حزب الله” موقوف منذ فترة في البلاد، إلى الولايات المتحدة، بعدما كانت قبرص ألقت القبض عليه آتياً من بيروت عام 2019 بناء على طلب أمريكي بموجب معاهدة التسليم القائمة بين البلدين.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.