دعوات لرئيس الوزراء المكلف باعادة استحداث وزارة الاعلام

الصحفي رحيم الشمري

المستقلة/- دعا المدير التنفيذي لمؤسسة نما للاعلإم، الصحفي رحيم الشمري ، رئيس الوزراء المكلف بتشكيل الحكومة القادمة محمد شياع السوداني ، الى اعادة استحداث وزارة الاعلام ، والبدأ بتنفيذ خطة تنمية شاملة واسعة سريعة ومتوازنة للخمس سنوات القادمة ، والاستعانة بكفاءات تنفيذية وطنية متمكنة شجاعة مخلصة امينة ، وضبط الخطاب الاعلامي الذي يستغل سياسياً ودينياً ، ويصل للصراع والقتل والعنف .

وقال الشمري الباحث المتخصص بالمعلومات والبيانات ، ان العراق امام تحديات صعبة يتطلب قرارات في غاية الاهمية ، والتركيز على محاور مهمة ، والدولة والشعب يتطلع الى الحكومة الجديدة برئاسة السوداني ، الذي ان اراد النجاح يشرع باعادة استحداث وزارة الاعلام ، التي الغيت بعد دخول القوات الاجنبية العراق نيسان ٢٠٠٣ ، والغي معها القانون الخاص المنظم لكل شي ، وتكون الجهة المختصة باسناد الدولة وانهاء فوضى الاعلام الحالية ، اضافة للايرادات الهائلة للاتصالات والانترنيت والرسوم ، التي تساند الدولة ماليا وتحقق اوضاع اقتصادية افضل .

وتابع الباحث ان الشعب العراقي لديه طموح وحكمة وثقافة ومعرفة رائعة ، لكن ما دخل على الاعلام خلال السنوات الاخيرة ، يهدد المجتمع ويربك الرأي العام وتصاعد الشائعات والتحريض ، وينال من مستقبل العراق بالسلم والتعايش ، وادى الى استهداف الاسرة والمجتمع سلبياً ، وان اعادة استحداث وزارة الاعلام والدوائر المختصة بها يضبط ايقاع العمل الصحفي والاعلامي ، من متخصصين صحفيين وفنيين ، لديهم خبرة ومهارة في احتواء ومعالجة والتصدي لمحددات شخصت ، لا تتمكن الجهات المؤسساتية الموجود حاليا من عمل شئ ، لفقدان التشريعات الخاصة بذالك .

وشدد على ان التقدم العلمي في مجال الاعلام والاتصال يتطلب اسناد بالعلوم والمعرفة المتقدمة ، ومهم الاستفادة من الخطة الخمسية للتنمية الشاملة ١٩٧٤ – ١٩٧٩ ، والتي جاءت نتيجة استحداث وزارة الثقافة والاعلام ، ثم انشطرت الى وزارتين عام ١٩٧٧ وضمت دوائر متخصصة بكافة شؤون الحياة العامة ، تمكنت من النهوض العلمي وتوسع عمل النقابات المهنية والنشر الرصين والاصدارات المفيدة ، وطرح دراسات وبحوث تعالج الفقر والبطالة والاقتصاد ودور المرأة ، والنهوض بالزراعة والصناعة وترشيد المياه .

وركز الصحفي رحيم الشمري على مهام الوزارة التي تودي دوراً مهما بالرصد والتحليل والتقيم الشامل ، واسناد القضاء في فرض سلطة القانون والنظام ، واشاعة الثقافة القانونية والبيئة المستقرة ، ودفع التعليم والتربية الى الامام ، ومعالجة كافة السلبيات بقطاع الصحة والشؤون الاجتماعية والشباب والرياضة ، ورفع معنويات القوات الامنية المشتركة ، ومتابعة مشاريع البنى التحتية والاعمار والسكن والاستثمار والخدمات ، وانهاء الروتين والترهل ومعاناة المواطن .

التعليقات مغلقة.