دراسة : المشاجرات الزوجية أكثر ضررا للأطفال من انفصال والديهم

كشفت دراسة بريطانية جديدة أن أبناء الطلاق يتضررون من المشكلات الزوجية بين والديهم أثناء الزواج أكثر من تضررهم من الانفصال فى حد ذاته.

ووفقا للدراسة التى أجرتها جامعة “يورك” البريطانية فإن أبناء الطلاق هم أكثر عرضة بنسبة 30 % للمعاناة من مشكلات سلوكية بسبب ما يشاهدونه من مشاجرات فى المنزل أثناء زواج والديهم.

وقال العلماء، بحسب صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، إن العلاقة المختلة بين الوالدين قبل الانفصال هى العامل المؤثر على حالة الطفل.

من جانبها، قالت جلويا مورونى التى أجرت البحث إن “الصراع بين الوالدين ربما يكون أكثر ضررا على التطور الإدراكى للطفل من الانفصال الزوجى ذاته”.. وقد استند البحث إلى بيانات 19 ألف طفل ولدوا فى المملكة المتحدة عام 2000.

قد يعجبك ايضا

اترك رد