(داعمون للتغيير) يعلن تأييده سحب مشروع قانون هيئة الاعلام والاتصالات لغرض تعديله بما يضمن حرية الصحافة

 بغداد ( إيبا )..أعلن تجمع (داعمون للتغيير) تأييده لسحب مشروع قانون هيئة الاعلام والاتصالات من مجلس النواب لغرض تعديله بما يضمن حرية الاعلام في العراق.

ونقل بيان للتجمع عن امينه العام محمد الأفندي قوله : ان تمرير مثل هكذا قانون على هذا القدر من الأهمية والخطورة يتطلب أولا أخذ مشورة المعنيين به ، وهم الصحفيون ، فمن غير المعقول ان يتفاجأ الوسط الإعلامي بقانون لهيئة الاعلام والاتصالات تم تشريعه بين ليلة وضحاها دون ان يكونوا على دراية ببنوده وفقراته .

وأضاف : ان القانون ينطوي على ثغرات عديدة من الممكن ان تتسبب مستقبلا بالتأثير على حرية السلطة الرابعة ، بالاضافة الى ان اختيار اعضاء هذه الهيئة بطريقة التصويت في مجلس النواب سيدخلها في مجال المحاصصة المقيتة التي كانت وماتزال سببا في دمار العراق وخرابه ، فكيف سيكون الحال فيما لو امتدت المحاصصة لتشمل هذه الهيئة التي لها حاليا تأثير كبير على العمل الاعلامي .

وشدد الافندي على  ضرورة اجراء تعديلات على مشروع هذا القانون بما يخدم العمل الصحفي في العراق ولايؤثر مستقبلا على حرية الاعلام .(النهاية)

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد