خطيب جمعة سامراء : اذا اضطررنا فسيكون الاقليم من بين خياراتنا

محافظات ( إيبا )..  قال خطيب جمعة سامراء الشيخ محمد جمعة ” لانرى في الأقاليم ضيراً وليس هناك مانع شرعي لإقامتها، واذا اضطررنا لذلك فسيكون من بين خيارتنا” .

واضاف جمعة في خطبة صلاة الجمعة اليوم الذي اطلق عليها (خيارنا حفظ كرامتنا) ، إن استهداف ابناء المحافظات الغربية وصل إلى مناهج التربية والتعليم، معربا عن استغرابه من التمييز المناطقي الذي تتعامل به الحكومة .

واتهم رئيس الوزراء نوري المالكي بالتمييز الطائفي حين سارع لتعويض متضرري السيول في الجنوب في الوقت الذي لم يستلم نظرائهم من متضرري الفيضانات في صلاح الدين التعويضات المقررة لهم حتى الان رغم مرور اكثر من ثلاثة اشهر على ذلك.

وقال ان الاسراع بتعويض المتضررين امر جيد ومحمود ولكن يجب ان لا يكون على اساس التمييز فرئيس الوزراء ذهب مسرعا لتوزيع التعويضات على المتررين في واسط في الوقت الذي لم يتسلم متضرروا الفيضانات في صلاح الدين التعويضات حتى الان.

واشار جمعة الى أن ابناء المحافظات الغربية في بقية المحافظات وبالأخص في بغداد يتعرضون الى تهديدات مباشرة من قبل مليشيات مسلحة وعناصر الامن ، حتى وصل الحال استهدافهم في التعليم .

وفي بغداد  خرج المئات من اهالي الاعظمية في تظاهرة اقيمت بجامع ابو حنيفة النعمان ،للمطالبة بتنفيذ مطالب المتظاهرين ،مؤكدين على ضرورة عدم المماطلة بتنفيذها .

اما في الفلوجة فقال خطيبة جمعة الفلوجة الشيخ حميد جدوع ، إن الاسلام قضية عادلة لكم انبرا للدفاع عنه محامين فاشلين.

وختطب جدوع الاحزاب الدينية قائلا :لا نريد منكم ان تحدوثنا عن آل البيت بل نريد منكم ان تسلكوا سلوكهم إن صدقتم.(النهاية)

قد يعجبك ايضا

اترك رد